اشتباك اليوم يأتي بعد أسبوعين من تفجيرين استهدفا مقرين للداخلية في الرياض (الفرنسية)

قتلت قوات الأمن السعودية أربعة مسلحين في اشتباك بين الجانبين بمنطقة صحراوية شمال غرب العاصمة الرياض.
 
وأوضح مصدر أمني سعودي أن عددا من رجال الأمن أصيبوا في هذا الاشتباك، مشيرا إلى أن القتلى هم من المطلوبين أمنيا دون أن يحدد ما إذا كانوا من ضمن قائمة الـ26 التي أصدرتها السلطات في ديسمبر/ كانون الأول 2003 والتي يشتبه في ارتباطها بتنظيم القاعدة أم لا.
 
وفي خبر ذي صلة قال شهود عيان إن الشرطة أطلقت النار على سيارة رفضت التوقف عند حاجز تفتيش في منطقة الخرج جنوب غرب الرياض.
 
وقالت قناة العربية الفضائية إن الشرطة عثرت على السيارة على بعد مسافة من الحاجز وقد تبين أنها مسروقة، لكن ركابها فروا على أقدامهم. ولم يعرف ما إذا كان هناك علاقة بين الحادثتين.
 
ويأتي هذا الاشتباك بعد أكثر من أسبوعين من تفجير سيارتين مفخختين استهدف وزارة الداخلية السعودية ومقر قوات الطوارئ في الرياض.
 
وأعلنت السلطات السعودية بعد ذلك أن  أبرز المطلوبين في المملكة ويدعى عبد الله سعود السبيعي قتل خلال هذه التفجيرات، كما أعلنت مقتل عشرة مسلحين آخرين في مداهمات واشتباكات لاحقة.
 
وتعرضت المملكة إلى عدة هجمات منذ مايو/ أيار 2003 أسفرت عن مصرع نحو 170 شخصا بينهم غربيون.

المصدر : وكالات