المتمردون يفرجون عن موظفي الأمم المتحدة بدارفور
آخر تحديث: 2004/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/18 هـ

المتمردون يفرجون عن موظفي الأمم المتحدة بدارفور

سودانية تحمل معونة غذائية حصلت عليها
من الفريق الأممي بدارفور (الفرنسية-أرشيف)
أطلق متمردو دارفور صباح اليوم سراح 16 من موظفي الأمم المتحدة اختطفوا أمس السبت. وقال مصدر بالمنظمة الدولية إن الرهائن وهم 13 سودانيا و3 أجانب من إيرلندا وملاوي والبوسنة أفرج عنهم في منطقة قرب مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور.

وأوضح أن المنظمة الدولية أجرت اتصالات عبر الهاتف مع مني أركوا ميناوي الأمين العام لجيش تحرير السودان -إحدى جماعتي التمرد الرئيسيتين- أبلغهم فيها بأن الجيش احتجز الموظفين لحمايتهم بعد أن ضلوا طريقهم داخل منطقة يسيطر عليها.

وذكر ميناوي أيضا أن الجيش اشتبه في أن أحد الموظفين السودانيين ربما كان يعمل لحساب الحكومة السودانية.

من جهة أخرى أكد مركز الخدمات الإعلامية السوداني المقرب من الحكومة أن ثلاثة مدنيين قتلوا في هجمات شنها المتمردون أمس في دارفور. واتهم تقرير للمركز متمردي حركة العدالة والمساواة بخرق وقف إطلاق النار المبرم مع السلطات السودانية في أبريل/نيسان الماضي.

يذكر أن الحكومة السودانية وقعت الجمعة الماضية في الخرطوم اتفاقا يحدد ترتيبات عمل المراقبين الدوليين للإشراف على وقف إطلاق النار. كما تتعاون الخرطوم مع الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى النازحين وسكان ولاية دارفور.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن النزاع في دارفور أودى بحياة 10 آلاف شخص، كما أدى إلى نزوح مليون من سكان المنطقة بينهم زهاء 150 ألفا عبروا الحدود إلى تشاد المجاورة.

المصدر : وكالات