اختفاء وزير أقاله شارون وجرح جندي إسرائيلي بغزة
آخر تحديث: 2004/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/17 هـ

اختفاء وزير أقاله شارون وجرح جندي إسرائيلي بغزة

بيني أيلون (يمين) اختفى بعد إقالته مع ليبرمان (رويترز)

اختفى وزير السياحة الإسرائيلي بيني أيلون عن الأنظار محاولا تفادي تسلم قرار إقالته الذي اتخذه رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون يوم الجمعة لتأمين تمرير خطته للانسحاب من غزة في اجتماع الحكومة الإسرائيلية اليوم.

وقالت مصادر إسرائيلية إن أيلون يعتزم المشاركة في اجتماع الحكومة اليوم الأحد للتصويت ضد خطة شارون للانسحاب من قطاع غزة.

ويقضي قانون الحكومة الإسرائيلية بأن ولاية الوزير تدوم لمدة 48 ساعة بعد تسلم مذكرة العزل التي يجب أيضا تسلمها بصفة شخصية من أجل سريان الإقالة.

وقرر شارون الجمعة إقالة وزيرين من حزب الاتحاد الوطني المتطرف هما وزير النقل أفيغدور ليبرمان وأيلون, ومع إقالة ليبرمان وأيلون أصبح شارون يحظى بغالبية صوت واحد في مجلس الوزراء.

ويصر وزيرا المالية بنيامين نتنياهو والخارجية سيلفان شالوم المعارضان للخطة على ضرورة التزام شارون باقتراع الحزب على الخطة الذي جرى في الثاني من مايو/أيار وأسفر عن رفضها.

على أن تمكن أيلون من حضور الاجتماع قبل سريان مفعول إقالته سيوجه ضربة لخطط شارون.

ويتوقع أن تنظر المحكمة العليا في إسرائيل اليوم في طعن ضد إقالة أيلون وليبرمان قدمه محام يقيم في مستوطنة في الضفة الغربية حسب ما قالت الإذاعة العسكرية.

جاء ذلك في حين تظاهر الآلاف من الإسرائيليين بدعوة من حركة السلام الآن مساء السبت أمام منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في القدس للمطالبة بالانسحاب من قطاع غزة .

وتوجه المتظاهرون -وقد رفعوا لافتات كتب عليها "اخرجوا من غزة, ابدؤوا الحوار"- من ساحة تسيون في وسط المدينة إلى منزل رئيس الوزراء في حي رحافيا.

متظاهرون إسرائيليون وفلسطينيون في الضفة ضد الجدار العازل (الفرنسية)
جرح جندي
ميدانيا أكدت مصادر إسرائيلية إصابة جندي إسرائيلي في غوش قطيف وسط قطاع غزة نتيجة إطلاق مسلحين فلسطينيين النار على موقع عسكري.

وكانت سرايا القدس أعلنت في بيان لها قنص جنديين إسرائيليين شمال بيت حانون. وقال البيان إن سرية الشهيد محمود الخواجا هاجمت الجنديين أثناء قيامهما بأعمال الحراسة مما أدى إلى إصابتهما بطلقات نارية مباشرة في الرأس.

وفي قطاع غزة أيضا أفاد مراسل الجزيرة نت بأن اشتباكا مسلحا لمدة نصف ساعة دار بين قوات الاحتلال وعناصر من المقاومة الفلسطينية في بيت حانون هذه الليلة قصفت خلاله قوات الاحتلال أبراج الندى وعزبة بيت حانون.

وفي الضفة الغربية اشتبك متظاهرون فلسطينيون وإسرائيليون مع قوات الاحتلال الإسرائيلي عند الحاجز العسكري الرئيسي في منطقة بيت حنينا شمال القدس المحتلة.

وكان نحو ألف متظاهر تجمعوا بدعوة من حركة تعايش الإسرائيلية العربية في المكان احتجاجا على الجدار العازل الذي تعتزم سلطات الاحتلال تمريره من المنطقة لفصل الأحياء الشمالية للقدس، وتكريس عزلة المدينة المقدسة.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: