الرياض تمهل القاعدة شهرا وواشنطن تحذر رعاياها
آخر تحديث: 2004/6/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/5/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/5/7 هـ

الرياض تمهل القاعدة شهرا وواشنطن تحذر رعاياها

شرطي سعودي يفتش سيارات مدنية في إطار تعزيز الإجراءات الأمنية (رويترز-أرشيف)

حذرت الولايات المتحدة مواطنيها من السفر إلى المملكة العربية السعودية ودعت المقيمين منهم هناك إلى الإسراع في مغادرتها في تحذير هو الثاني من نوعه خلال أقل من أسبوع.

وأشار بيان لوزارة الخارجية الأميركية إلى أن واشنطن مازالت تتلقى معلومات ذات مصداقية تشير إلى تخطيط من دعتهم متطرفين في السعودية لشن هجمات تستهدف المصالح الأميركية والغربية في المملكة.

ويأتي التحذير عقب العفو الملكي الذي أصدره العاهل السعودي فهد بن عبد العزيز للمسلحين السعوديين أمس والذي منحهم بموجبه شهرا لتسليم أنفسهم. وجاء في كلمة ألقاها ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز نيابة عن الملك فهد, أن من يستسلمون طواعية خلال مدة لا تزيد على شهر سيعاملون وفقا لشرع الله فيما يتعلق بحقوق الغير.

وأضاف "ولكل من ينتمي إلى تلك الفئة التي ظلمت نفسها ممن لم يقبض عليهم في عمليات الإرهاب فرصة الرجوع إلى الله ومراجعة أنفسهم، فمن أقر بذلك وقام بتسليم نفسه طائعا مختارا في مدة أقصاها شهر من تاريخ هذا الخطاب فإنه آمن بأمان الله على نفسه وسيعامل وفق شرع الله فيما يتعلق بحقوق الغير".

الرهينة بول جونسون محتجزا لدى القاعدة بالسعودية (رويترز)
وشدد الملك فهد على أن هذا العرض لا يمثل ضعفا أو وهنا من جانب الحكومة السعودية "ولكنه الخيار لهؤلاء ولكي نعذر حكومة وشعبا بأننا عرضنا باب الرجوع والأمان فإن أخذ به عاقل لزمه الأمان، وإن كابر فيه مكابر فوالله لن يمنعنا حلمنا عن الضرب بقوتنا التي نستمدها من التوكل على الله".

ومن الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تشهد منذ مايو/أيار 2003 موجة أعمال عنف دامية واشتباكات بين قوات الأمن وعناصر يشتبه في ارتباطها بتنظيم القاعدة. وقد أسفرت هذه الأعمال عن مقتل العشرات وجرح المئات.

ولعل أهم المواجهات الأمنية التي تفتخر بها الشرطة السعودية تلك التي أسفرت عن مقتل زعيم تنظيم القاعدة في السعودية عبد العزيز المقرن مساء الجمعة الماضية إضافة إلى ثلاثة عناصر آخرين من التنظيم أثناء محاولتهم التخلص من جثة الرهينة الأميركي بول جونسون.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: