استبعد 87.3% من المشاركين في استفتاء للجزيرة نت قدرة الولايات المتحدة على تحسين صورتها في العالم بعد فضيحة تعذيب الأسرى العراقيين. وخالف هذا الرأي 12.7% من المشاركين الذين بلغ عددهم84824 مشاركا.

وكانت القناة التلفزيونية الأميركية CBS بثت قبل أيام صورا لسجناء عراقيين وهم يتعرضون للتعذيب في أوضاع مهينة على أيدي قوات الاحتلال الأميركي.

وأعلن وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد في جلسة استماع في الكونغرس في 7 مايو/أيار الحالي تحمله المسؤولية كاملة عن تعذيب الأسرى العراقيين، وقدم اعتذاره للسجناء العراقيين الذين تعرضوا لهذه الانتهاكات مؤكدا أنه ستجرى محاكمة المسؤولين عنها.

وفي محاولة من الرئيس الأميركي جورج بوش لتحسين صورة أميركا أمام المجتمع العربي والإسلامي أعرب عن أسفه لتلك الممارسات، وذلك في مؤتمر صحفي عقده مع العاهل الأردني عبد الله الثاني في البيت الأبيض مؤخرا.

وقالت الإدارة الأميركية أمس إنها تجري اتصالات مع الزعماء العرب لتهدئة الغضب بشأن فضيحة تعذيب المعتقلين العراقيين، التي تلحق الضرر بجهودها لتشجيع السلام في الشرق الأوسط وتشكيل حكومة في بغداد.

المصدر : الجزيرة