شهيد في غزة واعتقال 27 ناشطا في رام الله
آخر تحديث: 2004/5/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/14 هـ

شهيد في غزة واعتقال 27 ناشطا في رام الله

آثار الغارة الإسرائيلية على برج فلسطين في غزة أمس (رويترز)

قال مصدر طبي فلسطيني إن الشاب بهجت أبوعلبة (16 عاما) استشهد اليوم متأثرا بجروح أصيب بها السبت برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات في حي الندى قرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وكان أبو علبة أصيب بعيار ناري في الرأس ونقل إلى مستشفى الشفاء في حالة خطرة، وبوفاته يرتفع عدد الشهداء الفلسطينيين إلى 2988 منذ بدء الانتفاضة في سبتمبر/أيلول 2000, في حين قتل 905 إسرائيليين، حسب إحصاءات رسمية.

وكان أربعة فلسطينيين من بينهم القائد العام لكتائب شهداء الأقصى هاشم أبو حمدان ومساعده الأيمن نادر أبو ليل، إضافة إلى نائل أبوحسنين ومحمد أبوحمدان استشهدوا في غارة نفذتها مروحية إسرائيلية مساء أمس استهدفت سيارة كانوا يستقلونها بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وقال مراسل الجزيرة في فلسطين إن المروحية أطلقت صواريخها على السيارة فأصابتها إصابة مباشرة، وإن جميع الشهداء ينتمون إلى كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

توغل جديد
من جهة أخرى أفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية وشهود عيان اليوم أن فلسطينيين جرحا برصاص إسرائيلي خلال توغل قوات إسرائيلية في منطقة المغراقة قرب مستوطنة نتساريم جنوب مدينة غزة.

تواصل إسرائيل سياسة هدم المنازل في رفح(الفرنسية)

وأكد مصدر أمني فلسطيني أن قوة من جيش الاحتلال مدعومة بآليات ودبابات توغلت صباح اليوم الاثنين في المغراقة حيث هدمت عددا من المنازل بواسطة جرافات وفتحت النار باتجاه منازل المواطنين.

وأضاف أن 12 دبابة وآلية عسكرية على الأقل ترافقها جرافات توغلت وسط إطلاق النار والقذائف عشرات الأمتار في منطقة (بلوك ج) في مخيم رفح ودمرت كليا ثلاثة منازل بينها مبنى من ثلاث طبقات تم نسفه بالمتفجرات. وكانت المنازل الثلاثة دمرت جزئيا في عمليات توغل سابقة نفذها جيش الاحتلال في المخيم.

وفي رام الله اعتقلت القوات الإسرائيلية اليوم 27 طالبا من معهد للمدرسين، وقال متحدث باسم قوات الاحتلال إن الجيش سيبقي أربعة ناشطين من بين هؤلاء الطلاب رهن الاعتقال في حين سيتم الإفراج عن الآخرين بعد استجوابهم.

ويعد هذا الاعتقال هو الثاني في غضون أقل من 48 ساعة حيث أعلن جيش الاحتلال أنه اعتقل أمس الأول 31 ناشطا فلسطينيا ملاحقين في الضفة الغربية.

وكانت المروحيات الإسرائيلية شنت غارة ظهر أمس على برج فلسطين في قطاع غزة، الذي يضم مكاتب إذاعة الأقصى القريبة من حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وإذاعة صوت الشبيبة التابعة لشبيبة فتح.

أحد جرحى الغارة على برج فلسطين(رويترز)
وأسفرت الغارة عن إصابة شخصين بجروح، فضلا عن إحداث أضرار مادية جسيمة ببرج فلسطين. وأدانت السلطة الفلسطينية الغارة ووصفها نبيل أبو ردينة مستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بأنها جريمة إنسانية ترتكبها إسرائيل، محملا تل أبيب مسؤولية الانعكاسات الخطيرة لهذا العمل.

استمرار الإغلاق
وفي تطور آخر أعلن جيش الاحتلال اليوم أن الإغلاق الكامل المطبق على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة منذ 22 مارس/ آذار الماضي "سيستمر حتى إشعار آخر".

وعزا الجيش هذا الإغلاق إلى التهديدات المستمرة بعمليات ضد أهداف داخل إسرائيل، وكانت قوات الاحتلال فرضت إجراءات الإغلاق بعد اغتيال الشيخ أحمد ياسين مؤسس حركة حماس في غارة جوية إسرائيلية بغزة في 22 مارس/ آذار الماضي.

كما دفع الجيش بتعزيزات وأقام حواجز في قطاع غزة قسمته إلى ثلاث مناطق لأول مرة منذ أكثر من عام.

المصدر : الجزيرة + وكالات