استشهاد فلسطينيين بغزة وتركيا قد تستدعي سفيرها بإسرائيل
آخر تحديث: 2004/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/7 هـ

استشهاد فلسطينيين بغزة وتركيا قد تستدعي سفيرها بإسرائيل

المنازل المدمرة لا زالت شاهدة على المجزرة الإسرائيلية برفح (الفرنسية)

استشهد فلسطينيان في قطاع غزة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي بعد ثلاثة أيام من إعلان إسرائيل سحب قواتها من تل السلطان برفح.

فقد أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون على أحد أبراج الحراسة في مستوطنة "عتصمونة" القريبة من رفح الرصاص الكثيف على منازل المواطنين في منطقة تل السلطان، ما أدى لاستشهاد الفلسطيني محمد محمود زعرب (42 عاما).

وقال شهود عيان إن الفلسطيني الشهيد كان يقف عند سيارته عندما أطلقت عليه النار، إلا أن متحدثا عسكريا إسرائيليا نفى علمه بالحادث.

واستشهد فلسطيني ثان قرب معبر صوفا الحدودي بين غزة وإسرائيل، وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن قوات الاحتلال أطلقت النار مساء الثلاثاء عندما رصدت الفلسطيني يزحف باتجاه السياج الحدودي بين غزة وإسرائيل.

ولكن مسعفين فلسطينيين قالوا بعدما استعادوا جثة الشهيد عماد خليل أبو عيد (18 عاما) إنه لم يكن مسلحا. وقالت أسرة الشهيد وهي من مخيم خان يونس للاجئين في قطاع غزة إنه كان يعاني من تخلف عقلي وكان مفقودا منذ يوم الاثنين.

وكان مراسل الجزيرة نت في غزة قال إن قوات الاحتلال قصفت فجر أمس بقذائف الدبابات منازل للفلسطينيين في حارتي الصوفي والبراهمة القريبتين من الشريط الحدودي برفح جنوب قطاع غزة.

وأكد المراسل نقلا عن شهود عيان أن هذه القوات جرفت مساحات من الأراضي الزراعية والدفيئات البلاستكية في منطقة "قيزان النجار" جنوب مدينة خان يونس.

تركيا تستدعي سفيرها
وفي رد فعل تركي على العمليات العسكرية الإسرئيلية الأخيرة في رفح، أعلن وزير الخارجية التركي عبد الله غول الأربعاء أن حكومته قد تستدعي سفيرها في إسرائيل للتشاور خلال الأيام القليلة المقبلة، وذلك إثر الانتقادات التي وجهتها تركيا إلى إسرائيل بسبب اجتياحها الأخير لرفح.

رجب طيب أردوغان (الفرنسية -أرشيف)
وقال غول في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البلغاري سولومون باسي الذي يقوم بزيارة لتركيا "في الوقت الذي تجري فيه كل هذه الأعمال قد يعود سفيرنا خلال الأيام القادمة".

يأتي ذلك بعد أن قال وزير البنية التحتية الإسرائيلي يوسف باريتزسكي إن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذي التقاه في أنقرة الثلاثاء جدد عرضه بالوساطة بين إسرائيل وكل من الفلسطينيين وسوريا.

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان وصف الأسبوع الماضي المجازر التي ارتكبتها إسرائيل في قطاع غزة بأنها "إرهاب دولة". وحذر من تدهور العلاقات التركية الإسرائيلية بسبب سياسة إسرائيل.

المصدر : الجزيرة + وكالات