شريط عرس القائم يدحض الرواية الأميركية
آخر تحديث: 2004/5/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/6 هـ

شريط عرس القائم يدحض الرواية الأميركية

الاحتلال يصر على نفي قصف حفل عرس في القائم (أرشيف - رويترز)

كشف شريط فيديو بثه تلفزيون أسوشيتد برس اللحظات الأخيرة لحفل عرس في منطقة القائم قرب الحدود السورية قصفته الطائرات الأميركية في الثامن عشر من الشهر الحالي مما أدى لمقتل أكثر من 40 شخصا.

وأظهر الشريط الذي صوره هاو حفل الزفاف مقاما في خيمة كانت تعزف بداخلها فرقة موسيقية أمام رجال يرتدون الملابس العربية التقليدية. وقال صحفي بالتلفزيون نفسه إنه تم الحصول على ذلك الشريط من أحد الناجين من الهجوم وإن معظمه صور أثناء الحفل يوم 18 مايو/ أيار الجري قبل ساعات من الغارة التي شنت فجر اليوم التالي.

ويظهر في شريط الفيديو الذي يصور الحفل عدد من العازفين إضافة إلى مغن وكذلك صورة أحد العازفين بعد مقتله في الهجوم.

وأوضحت التغطية نحو عشر شاحنات صغيرة وعربات أخرى ترافق سيارة العروس المزينة في طريقها إلى العرس. وصورت ثلاث نساء يرتدين ثوب الزفاف وهن ينزلن من العربات. وأظهر شريط الفيديو رجالا يدخنون النرجيلة، بينما كان آخرون يرقصون الرقصات العراقية التقليدية على أنغام الطبول وتلقى آخرون التهاني من المدعوين داخل الخيمة.

وقد رفض العميد مارك كيميت نائب قائد عمليات الاحتلال في العراق أن تكون العملية استهدفت عرسا مؤكدا أنهم مقاتلون أجانب، ونفى العثور على أدلة تفيد بأنه كان هناك حفل زفاف. وزعم أن كل القتلى باستثناء ستة هم من الرجال وفي أعمار تسمح لهم بالقتال.

وقال مجددا إنه ربما كان هناك احتفال لهؤلاء المقاتلين، وأضاف أنه لم تكن هناك أدلة على وجود هدايا أو كميات كبيرة من بقايا الطعام التي تكون موجودة أثناء الأعراس. وأشار كيميت إلى أنه تم العثور على كتيبات تدريب ومعدات تستخدم في تزوير بطاقات هوية وأرقام هاتفية لدول بينها السودان وأفغانستان في مكان الهجوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات