مظاهرات البحرين تطيح بوزير الداخلية
آخر تحديث: 2004/5/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/3 هـ

مظاهرات البحرين تطيح بوزير الداخلية

بحرينيون يتظاهرون ضد الاعتداء على النجف وكربلاء
عين ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة مساء أمس الجمعة وزيرا جديدا للداخلية بعد إقالة الوزير السابق الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة إثر المواجهات التي وقعت بين الشرطة ومتظاهرين يحتجون على مهاجمة قوات الاحتلال الأميركي في العراق لمدينتي النجف وكربلاء.

فقد تم تعيين اللواء الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة رئيس هيئة أركان قوة دفاع البحرين, وزيرا للداخلية. ويحل الوزير الجديد محل الوزير السابق الذي كان يشغل هذا المنصب منذ سنة 1974.

وأفاد مصدر رسمي في البحرين أن العاهل البحريني "غير راض" عما حدث بين الشرطة والمتظاهرين أمس الجمعة. ونقلت وكالة أنباء البحرين عن ملك البحرين قوله "إن ما حدث بين الشرطة والمتظاهرين أمر لم يسرنا ولا بد من النظر في حقيقة ما حدث لتحديد المسؤولية طبقا للقانون" وأضافت أن الملك "أمر بمباشرة ذلك".

وأكد الملك أن "حق التعبير عن الغضب والاحتجاج على ما يقع من ظلم وتجاوز لإخواننا في الدين والعروبة وفي فلسطين والقدس وعلى انتهاك حرمة العتبات الدينية وما حدث في السجون العراقية هو حق مشروع للمواطنين ونحن نشاركهم هذا الشعور ونقف معهم".

كما أكد ملك البحرين حق التعبير السلمي بمختلف الوسائل التي أقرها القانون. وأشار إلى أنه "لا بد أن تراعي مختلف الجهات المعنية في البلاد هذا الحق وأن تقوم السلطات الأمنية برعايته وحمايته، إلا إذا وقع تعرض للأرواح والممتلكات وتم تجاوز الوسائل السلمية في ذلك".

سيارة محترقة تابعة لقوى الأمن في البحرين (رويترز)
وكان آلاف الأشخاص تجمعوا في العاصمة البحرينية المنامة عصر الجمعة للاحتجاج على استهداف العتبات المقدسة في جنوبي العراق بدعوة من كبار الأئمة الشيعة في البحرين وبينهم خصوصا الشيخ عيسى قاسم الذي حمل بشدة في خطبة الجمعة على العمليات العسكرية في مدن النجف وكربلاء والكوفة في العراق.

وأدت الاحتجاجات إلى مواجهات مع قوات الشرطة التي استخدمت القنابل المسيلة للدموع. وقالت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية -التي تمثل التيار الرئيسي داخل الشيعة في البحرين- إنه سجلت عمليات اعتقال وأصيب 30 شخصا بجروح بينهم أحد أعضاء مجلس المدينة, كما حدثت اختناقات إثر تصدي قوات الأمن للمظاهرة.

وتأتي هذه المظاهرة الاحتجاجية ضمن تحركات احتجاجية أخرى شهدها بعض المدن في إيران وباكستان ولبنان ضد الهجمات العنيفة التي تخوضها قوات الاحتلال في العراق ضد أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر في المدن الشيعية المقدسة في جنوبي العراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات