قوات الاحتلال خسرت ثلاثة من جنودها في الساعات الـ 24 الماضية (رويترز)

قتل أربعة من قوات الأمن العراقية عندما أطلق مسلحون مجهولون النار على نقطة تفتيش قريبة من مدينة بعقوبة شمال شرق العاصمة بغداد اليوم. وأوضح شهود عيان أن المهاجمين استخدموا أسلحة خفيفة وصواريخ في الهجوم.

وفي الموصل نقل مراسل الجزيرة عن مصدر في شرطة المدينة قوله إن ثلاثة عراقيين قتلوا وأصيب اثنان آخران في تقاطع حي سومر في انفجار عبوة ناسفة وسط المدينة أثناء عبور سيارتهم. وكانت العبوة تستهدف دورية للشرطة العراقية. وقد نقل المصابون إلى مستشفى السلام فيما انتشر أفراد الشرطة في مكان الحادث, وأسفر الانفجار عن إحراق السيارة.

وفي بغداد نقل مراسل الجزيرة عن شهود عيان أن جنديين أميركيين وعراقيين اثنين أصيبوا في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية أميركية في منطقة الكمالية شمال شرقي المدينة. كما أدى الانفجار إلى إعطاب آلية من نوع همفي. وقد قامت القوات الأميركية بقطع الطريق المؤدي إلى مكان الحادث.

في هذه الاثناء أعلنت قوات الاحتلال الأميركي في بيان أن أحد جنود مشاة البحرية (المارينز) قتل في حادث سير بمحافظة الأنبار غربي العراق.

وكان جندي أميركي لقي مصرعه وجرح ثلاثة آخرون في هجوم بقنبلة يدوية أمس وسط العاصمة العراقية، كما قتل جندي آخر وجرح زميل له عندما انفجر لغم أرضي في دبابتهما بمدينة سامراء.

كربلاء والنجف

فريق الجزيرة أثناء نقل جثة الشهيد الزميل
رشيد حميد والي
وفي كربلاء استشهد الليلة الماضية الزميل رشيد حميد والي أحد العاملين في فريق الجزيرة في كربلاء.

وقد أُطلقت رشقات من الرصاص على الشهيد رشيد أثناء قيام فريق الجزيرة بتصوير الاشتباكات بين قوات الاحتلال الأميركي وعناصر جيش المهدي في منطقة باب بغداد بكربلاء من الدور الرابع في الفندق الذي كان يقيم فيه فريق الجزيرة.

كما قتل تسعة مدنيين عراقيين وجرح 16 آخرون في الاشتباكات نفسها. وشهدت المدينة اشتباكات ليلية عنيفة بين جيش المهدي وقوات الاحتلال تركزت في الأحياء المحيطة بمرقدي الإمامين الحسين والعباس.

كما اندلعت اشتباكات مماثلة بين الجانبين في النجف. وقال مراسل الجزيرة إن الاشتباكات جرت في المنطقة الواقعة بين ساحة ثورة العشرين ومقبرة وادي السلام عند المدخل الشمالي للمدينة.

وأضاف المراسل أن عناصر جيش المهدي أطلقوا قذائف (آر بي جي) على الدبابات الأميركية التي ردت بإطلاق قذائف ثقيلة واستخدمت الرشاشات. كما قامت طائرات دون طيار بالتحليق في مكان الاشتباكات.

في غضون ذلك أفرجت سلطات الاحتلال في العراق عن مجموعة جديدة من المعتقلين العراقيين من سجن أبو غريب في إطار عملية لإطلاق سراح أكثر من 450 معتقلا.

وفي تطور آخر نفى وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد علمه المسبق بعملية الدهم التي نفذتها قوات أميركية وعراقية مشتركة لمنزل عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق أحمد الجلبي, في حين قال متحدث أميركي ببغداد إن من قام بعملية الدهم كانوا من الشرطة العراقية.

ومن المقرر أن يعقد مجلس الحكم العراقي جلسة يناقش فيها عملية الدهم لمنزل الجلبي الذي اعتبر أن هذا المجلس يواجه تحديا كبيرا إثر هذه العملية.

تراجع بريطاني
على صعيد آخر ذكرت صحيفة ديلي ميرور في عددها اليوم أن بريطانيا تراجعت عن إرسال ثلاثة آلاف جندي إضافي إلى جنوبي العراق وذلك خشية ردود الفعل السلبية للمعارضة السياسية والرأي العام.

القوات الإسبانية أكملت انسحابها من العراق (أرشيف - رويترز)
وكانت صحيفة تايمز ذكرت أن الإعلان عن إرسال هذه التعزيزات سيتم رسميا الأسبوع المقبل وقد استبعده رئيس الوزراء توني بلير الذي يخشى ردود فعل مناهضة لهذه الخطوة, حسب الصحيفة.

وفي السياق نفسه أعلنت إسبانيا أن آخر جنودها غادر قاعدة الديوانية جنوبي العراق. وكانت إسبانيا قد أرسلت 1400 جندي للعراق.

وفي الشأن السياسي عبر وزير الخارجية الأميركي كولن باول عن حرص بلاده على أن تحظى الحكومة الانتقالية القادمة في العراق بكامل السيادة، مجددا التزام واشنطن بموعد الثلاثين من يونيو/ حزيران المقبل لنقل السلطة.

وشدد في كلمة أمام مؤتمر لشباب العالم دعت إليه وزارته على أن تلك الحكومة ستضطلع بمهام سلطة الائتلاف المؤقتة التي سيتم حلها، دونما تداخل مع مهام السفارة الأميركية الجديدة في العراق.

وأشار باول إلى أنه تم نقل السلطة إلى العراقيين في 11 وزارة حتى الآن، وستنقل السلطة في وزارتين أخريين خلال الأيام المقبلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات