حملة شعبية في البحرين لمناصرة معتقلي غوانتنامو
آخر تحديث: 2004/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/30 هـ

حملة شعبية في البحرين لمناصرة معتقلي غوانتنامو

أعلنت الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان (مستقلة) في أول بادرة من نوعها في العالم العربي أنها بدأت حملة وطنية لمناصرة معتقلي غوانتنامو ضمن برنامج متكامل أعدته الجمعية بالتعاون مع أهالي المعتقلين.

وأكدت الأمين العام للجمعية سبيكة النجار في مؤتمر صحفي بمقر الجمعية في المنامة الأربعاء أن الحملة ستبدأ بالتوقيع على عريضة شعبية تطالب بإطلاق سراح المعتقلين.

وستوجه العريضة إلى الرئيس الأميركي جورج بوش، وقالت النجار "تشمل الحملة رسالة موجهة للمسؤولين الآخرين في الإدارة الأميركية على شبكة الإنترنت وفتح باب التوقيع عليها".

وأشارت إلى أن الجمعية ستطلب من خطباء المساجد الحديث عن ظروف المعتقلين والدعوة للإفراج عنهم، وناشدت الجمعية الحكومة البحرينية التنسيق بهذا الشأن مع الدول العربية والإسلامية والصديقة لتكثيف الجهود للإفراج عنهم.

ودعت مجلسي الشورى والنواب إلى العمل من خلال القنوات المتاحة لهم والتنسيق مع البرلمانات العربية والعالمية من أجل تكثيف العمل للإسراع بإطلاق سراح المعتقلين.

وقال بيان صحفي باسم الجمعية وزع أثناء المؤتمر إن أنباء ترددت عن "تعرض أحد المعتقلين البحرينيين الستة للتعذيب الوحشي على يد الجنود الأميركيين"، مضيفا أن هذا ليس بمستغرب في ضوء ما حدث في سجن أبو غريب في العراق من قبل جنود الاحتلال الأميركي.

المصدر : وكالات