استمرار المواجهات في مقديشو وارتفاع عدد القتلى
آخر تحديث: 2004/5/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/24 هـ

استمرار المواجهات في مقديشو وارتفاع عدد القتلى

ترقب و حذر مع استمرار القتال بين المليشيات (رويترز-أرشيف)
أفاد شهود عيان بأن ما لا يقل عن 17 شخصا قتلوا وجرح 25 آخرون أمس الخميس في العاصمة الصومالية مقديشو خلال موجهات بين مليشيات متناحرة مما رفع حصيلة القتلى إلى 46 منذ بدء أعمال العنف يوم الاثنين الماضي.

وقال طبيب صومالي -مفضلا عدم الكشف عن هويته- إن أحد عشر شخصا من القتلى هم عناصر في المليشيات والستة الآخرون مدنيون.

وقال شاهد عيان وهو واحد من المئات الذين فروا من حي ماينو هربا من العنف إن أطراف النزاع استعملوا مدافع الهاون للمرة الأولى منذ بدء العمليات.

من جهته, أوضح مسؤول في إحدى المليشيات أن المواجهات بدأت على مستوى محلي في شمال العاصمة قبل أن تتسع ليتدخل فيها زعماء الحرب الآخرون الذين يسيطرون على مقديشو.

وأوضح أن مليشيات موالية لزعيم الحرب موسى سودي يالاهوي تقاتل الآن المليشيا الموالية لبشير راغي المتحالف مع محمد عمر حبيب. وقد باءت جميع المحاولات الهادفة إلى التوصل إلى هدنة بالفشل حتى الآن.

وكانت المواجهات قد بدأت بعد ظهر الاثنين عندما اندلع شجار بين عناصر أمنية تابعة لفندق غلوبال ومسلحين آخرين بالقرب من الفندق الواقع في شمالي العاصمة مقديشو.

وتفتقر الصومال إلى حكومة مركزية معترف بها منذ انهيار نظام محمد سياد بري في يناير/كانون الثاني 1991. وتجرى مفاوضات سلام صومالية في كينيا منذ أكتوبر/تشرين الأول 2002 في محاولة لتشكيل إدارة تمتد سلطتها على كل مناطق البلاد الخاضعة لنفوذ زعماء الحرب المتنافسين.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: