ليبيا توقف صفقات الأسلحة مع دول تنتقدها واشنطن
آخر تحديث: 2004/5/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/5/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/24 هـ

ليبيا توقف صفقات الأسلحة مع دول تنتقدها واشنطن

نموذج من معدات نووية تخلصت منها ليبيا (أرشيف)
أعلنت ليبيا أنها أوقفت جميع الصفقات المتعلقة بالأسلحة مع الدول التي يعتقد أنها تتعامل في مجال نشر أسلحة الدمار الشامل.

وقالت ليبيا في بيان بثته وكالة الأنباء الليبية إن طرابلس لن تتعامل في أي أسلحة أو خدمات عسكرية مع دول تعتبرها مصدر قلق كبير في مجال نشر هذا النوع من الأسلحة.

وأوضح البيان أن هذا القرار يدخل في إطار بذل "الجهد لتعزيز الاستقرار والسلام في العالم".

وقد أشادت واشنطن بالقرار الليبي ووصفته بأنه تقدم جديد في حربها ضد نشر الأسلحة الكيميائية والجرثومية والنووية.

وقال جون بولتون -مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الحد من التسلح- إن الولايات المتحدة ترحب بهذا البيان، وتعتبر أنه خطوة مهمة إلى الأمام ومؤشر على جدية طرابلس في التخلي عن أسلحة الدمار الشامل والعودة إلى المجتمع الدولي.

وفي الوقت الذي لم يذكر فيه البيان الليبي أي دولة بالاسم، أكد بولتون أن هذا القرار يستهدف كوريا الشمالية وإيران وسوريا، وهي دول تتهمها واشنطن بالسعي إلى امتلاك أسلحة دمار شامل.

وكافأ الرئيس الأميركي جورج بوش في 23 أبريل/نيسان ليبيا على قرارها التخلي عن أسلحة الدمار الشامل بتعليق العقوبات، وهو ما يسمح للشركات الأميركية بشراء النفط الليبي والاستثمار في الاقتصاد الليبي لأول مرة منذ عام 1986.

المصدر : وكالات