ليبيا تطالب بشطبها من قائمة الإرهاب الأميركية
آخر تحديث: 2004/4/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/8 هـ

ليبيا تطالب بشطبها من قائمة الإرهاب الأميركية

أعلن أمين اللجنة الشعبية العامة الليبي شكري غانم أمس الاثنين أن القوانين الاستثنائية في ليبيا ستلغى بسرعة, معربا عن أمله "بأن ترفع الولايات المتحدة اسم ليبيا من قائمة الدول الداعمة للإرهاب".

وبرر الرجل الذي يشغل منصب رئيس الوزراء الليبي القوانين الاستثنائية السائدة في ليبيا بأن "ظروف معينة وتحديات ومشكلات تواجهها ليبيا" قد فرضتها. لكنه حاول التخفيف من آثارها بالقول "ليس هناك قوانين استثنائية كثيرة" وإن "لجانا خاصة تدرس الآن كل القوانين التي لا تتماشى مع الحقوق العامة".

لكن منظمة العفو الدولية ناقضت تصريحات شكري غانم وأكدت في بيان يتزامن مع زيارة الزعيم الليبي معمر القذافي التاريخية لبروكسل أن ليبيا مازالت تسجن وتعذب وتعدم السجناء السياسيين.

ونشرت العفو الدولية قائمة لانتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا في الوقت الذي سيزور فيه القذافي مقر الاتحاد الأوروبي وحثته على الوفاء بوعوده بإنشاء "آلية عادية للقانون الجنائي".

وقالت المنظمة في بيانها "يجب على ليبيا أن تحول وعودها الخاصة بحقوق الإنسان إلى أفعال. والحاجة ملحة إلى تبيان الحقيقة بشأن الأحداث الماضية وإلى التزام السلطات الليبية بالإصلاح الداخلي لمعالجة الانتهاكات الحالية".

قائمة الإرهاب الأميركية
ومن جانب آخر أكد غانم أن ليبيا تتوقع أن ترفع واشنطن اسمها من لائحة الدول الداعمة للإرهاب التي ستصدرها الإدارة الأميركية قريبا مبررا ذلك بأن "العلاقات مع واشنطن بدأت تتحسن" و"بدأنا ننظر للمستقبل".

ويتماشى هذا التفاؤل مع ما أعلنه وزير الخارجية الأميركي كولن باول أمس الاثنين من أن واشنطن لم تعد تجد دليلا على علاقات ليبيا بالإرهاب وتريد أن تمحو اسم الدولة التي كانت منبوذة ذات يوم من قائمة الدول الراعية للإرهاب في أقرب وقت ممكن.

بيد أن باول استدرك قائلا إن الولايات المتحدة ستحاول لعدة أشهر أخرى التحقق مما إذا كانت ليبيا قطعت كل علاقاتها مع المتشددين، ورغم ذلك قال إنه يريد أن يتم بأسرع وقت ممكن تنفيذ خطة تؤدي لمحو اسم ليبيا من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وكان وزير الخارجية الليبي عبد الرحمن شلقم أعلن السبت أن اتفاقا ثنائيا بشأن تطبيع العلاقات موقعا في 2003, ينص على "شطب اسم ليبيا من لائحة الإرهاب بعد تحسن العلاقات" مع الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات