واشنطن تعتبر الانسحاب من غزة فرصة تاريخية
آخر تحديث: 2004/4/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/24 هـ

واشنطن تعتبر الانسحاب من غزة فرصة تاريخية

مباركة أميركية لخطط شارون (أرشيف ـ رويترز)

أكدت الولايات المتحدة عشية لقاء الرئيس جورج بوش ورئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون, أن الخطة الإسرائيلية للانسحاب من قطاع غزة تشكل "فرصة تاريخية" لدفع عملية السلام، حسبما جاء على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر.

وأضاف المتحدث أن إدارة بوش تأمل انتهاز فرصة وجود الاقتراح الإسرائيلي لدفع خارطة الطريق" التي تقود إلى تسوية سلمية وإنشاء دولة فلسطينية"، لافتا إلى أن واشنطن ما زالت تريد مناقشة بعض النقاط في الخطة التي يرى الفلسطينيون أنها ستنسف خارطة الطريق من خلال السماح لإسرائيل بالاحتفاظ بست مستوطنات كبيرة في الضفة الغربية.


مسؤول أميركي: ما سيحدث في قمة بوش شارون سيتم إعداده بحيث يتمكن كل طرف من أن يعلن أنه انتصر

وألمح باوتشر إلى أن الدعم الأميركي للخطة الإسرائيلية لن يؤثر على مفاوضات الوضع النهائي لدولة فلسطينية وخصوصا على حدودها. مشيرا إلى أنه "من المهم النظر إلى ما هو مطروح على طاولة المفاوضات, وما سيحصل بالنسبة للانسحاب من غزة, بدلا من التكهن حول المسائل المتعلقة بالوضع النهائي".

ولم يستبعد مسؤول أميركي طلب عدم نشر اسمه أن يحصل شارون على تأييد الرئيس بوش مضيفا أن ما سيحدث في القمة الأميركية الإسرائيلية اليوم سيتم إعداده "بحيث يتمكن كل طرف من أن يعلن أنه انتصر". وأوضح أن ما يريده شارون هو "أن يتمكن من قول إن الأميركيين أقروا خطته.. لكنني لا أعتقد أننا سنقر كل شيء والأجزاء التي لا نقرها ستترك غامضة".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون وصل إلى واشنطن الثلاثاء حيث يسعى للحصول على موافقة بوش على خطته لنقل مستوطنات قطاع غزة ودعم المستوطنات في الضفة الغربية.

وقال مصدر سياسي كبير قريب من رئيس الوزراء الإسرائيلي لرويترز إن شارون سيزيل هذا الأسبوع خمسة مواقع استيطانية مقامة دون ترخيص من الحكومة في الضفة الغربية ليساعده ذلك على الفوز بتأييد واشنطن.

وتسعى إسرائيل للاحتفاظ بـ 120 مستوطنة زرعتها في الضفة الغربية منذ احتلالها عام 1967 وهو ما يرفضه الجانب الفلسطيني بشدة باعتبار أن الانسحاب من غزة لا يعدو أن يكون خدعة لضم أراض من الضفة.

اليمين الإسرائيلي يرفض خطة شارون لنقل مستوطنات غزة (أرشيف ـ الفرنسية)

وفي السياق قال رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع الثلاثاء إن تمسك شارون بالمستوطنات اليهودية بالضفة الغربية يدمر فرص السلام مؤكدا أن شارون يدمر أي أمل للسلام بين الشعبين بهذا الأسلوب.

واعتبر قريع أن كل استيطان قائم على الأراضي الفلسطينية هو عدوان باطل ظالم غير شرعي حاثا واشنطن على ألا تقدم لشارون أي ضمانات من شأنها أن تؤثر على مفاوضات خارطة الطريق.

تطورات ميدانية
ميدانيا أوقفت الشرطة الإسرائيلية ستة مستوطنين ونقلت سابعا إلى المستشفى إثر مواجهات أمس الثلاثاء بين الشرطة والمستوطنين في موقع مستوطنة عشوائية بالقرب من الخليل, جنوب الضفة الغربية.

وقالت الشرطة إن الصدامات جرت عندما حاول نحو مائة مستوطن إقامة بناء حجري قالوا إنه كنيس في موقع حزون داود, بين الخليل ومستوطنة كريات أربع المجاورة.

وكانت الشرطة أخلت الموقع خمس مرات خلال الأشهر الماضية لكن المستوطنين يعاودون الكرة محتجين على خطة شارون بفك الارتباط مع الفلسطينيين.

وقد داهمت قوات الاحتلال أمس أحد المباني السكنية في مدينة نابلس بحثا عن جعفر المصري أحد نشطاء حماس واعتقلت زوجته وشقيقه، بعد أن فشلت في العثور عليه.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 17 فلسطينيا في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية. وقال مراسل الجزيرة في فلسطين إن معظم المعتقلين من نشطاء حماس وفتح.

المصدر : وكالات