العثماني أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية المغربي
آخر تحديث: 2004/4/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/21 هـ

العثماني أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية المغربي

سعد الدين العثماني يلقي خطابا في المؤتمر الخامس لحزب العدالة والتنمية الذي انتخبه أمينا عاما له (الفرنسية)
انتخب حزب العدالة والتنمية الإسلامي -أكبر الأحزاب المعارضة المغربية حاليا- سعد الدين العثماني أمينا عاما للحزب خلفا لعبد الكريم الخطيب (84 عاما) وذلك في ختام أعمال المؤتمر الخامس للحزب في الرباط اليوم الأحد.

وكان العثماني (48 عاما) يشغل منصب نائب الأمين العام للحزب الذي أسسه الخطيب وظل على رأسه لعدة عقود قبل أن يقرر اعتزال المنصب لأسباب صحية.

وقد ترشح لقيادة الحزب مرشحون آخرون هم عبد الإله بن كيران ولحسن الداودي ومصطفى الرميد. ولكن الرميد, الذي تصفه بعض الصحف المغربية بأنه ممثل "التيار الراديكالي" داخل الحزب, سحب ترشيحه وقبل المجلس الوطني للحزب ذلك.

وحصل العثماني –وهو طبيب يحمل بكالوريوس في الفقه الإسلامي- على 1268 صوتا، في حين حصل السيد عبد الإله بنكيران على 255 صوتا ولحسن الداودي على 52 صوتا. وبلغ عدد المصوتين 1595.

وأوضح العثماني في تصريح لوكالة الأنباء المغربية أن حزب العدالة والتنمية "سيبقى وفيا للخط الذي سار عليه باستمرار وذلك بالالتزام بثوابت البلاد ومقوماتها وهي الإسلام والوحدة الوطنية والملكية الدستورية". كما أكد العثماني أن الحزب متمسك بالخيار الديمقراطي وبدفاعه عن المبادئ التي نادى بها أول مرة وهي العدالة والتنمية الاجتماعية.

ويعرف العثماني في الأوساط الإسلامية باعتداله وسعيه إلى الوفاق. وكتبت عنه اليومية المغربية باللغة الفرنسية (أوجوردوي لوماروك) أنه "يعرف عنه أنه يجسد التسامح والحوار الذي يدعو إليه الإسلام".

المصدر : وكالات