أفادت وكالة أسوشيتد برس أن السلطات السورية اعتقلت اليوم في العاصمة دمشق عدة ناشطين وصحفيين أثناء تظاهرة أمام مجلس الشعب طالبت بالإصلاحات السياسية.

وقال شهود عيان طلبوا عدم ذكر أسمائهم أن 20 شخصا على الأقل اعتقلوا وأخذوا في حافلات تابعة للشرطة إلى جهة مجهولة منهم الناشط المحامي أكثم نعيسة مؤسس منظمة حقوق الإنسان السورية عام 1991. وأضافوا أن عددا آخر من الصحفيين والمصورين اعتقلوا أيضا.

وفرقت قوات الأمن السورية المظاهرة التي شارك فيها ناشطون في مجال حقوق الإنسان السورية ومنظمة الدفاع عن الحرية والديمقراطية هناك. ولم يصدر عن الحكومة السورية أي تعليق.

وتزامنت هذه المظاهرة مع تنامي الضغط الأميركي على الحكومة السورية بشأن إقرار العقوبات التي أقرها الكونغرس الأميركي أواخر العام الماضي. كما تزامنت مع إحياء حزب البعث السوري الذكرى الـ41 لحركة الثامن من مارس/ آذار التي أوصلته إلى سدة الحكم.

المصدر : أسوشيتد برس