تسليم المصريين الستة يأتي في سياق اتفاق بين الرئيسين علي عبد الله صالح وحسني مبارك (الفرنسية)
سلم اليمن ستة مصريين يشتبه في أنهم متشددون، بينهم الزعيم السابق لجماعة الإسلام سيد إمام الشريف مقابل تسلمه شخصيات من المعارضة اليمنية في مصر.

وقال مدير المرصد الإعلامي الإسلامي بلندن ياسر السري إن السلطات اليمنية كانت ألقت القبض على هؤلاء الستة بعد شهرين أو ثلاثة من أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001، مشيرا إلى أن عملية التسليم تمت الشهر الماضي في سياق تسوية أمنية بين البلدين.

وكان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أعلن في العاصمة المصرية الشهر الماضي عن التوصل إلى تسوية أمنية بين البلدين.

يشار إلى أن الشريف كان قد غادر مصر في بداية الثمانينيات متوجها إلى أفغانستان للمشاركة في الحرب ضد القوات السوفياتية لينضم بعد ذلك إلى الهلال الأحمر الكويتي في بيشاور بباكستان حيث عمل على تجميع أتباع الفكر الجهادي. وإثر خلاف نشب بينه وبين جماعة الجهاد غادر الشريف بيشاور إلى السودان قبل أن يستقر في اليمن.

المصدر : رويترز