صنعاء والرياض تشددان مراقبة حدودهما
آخر تحديث: 2004/3/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/3/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/12 هـ

صنعاء والرياض تشددان مراقبة حدودهما

الحاجز الحدودي الذي يقول اليمن إنه أنشئ مخالفا لاتفاقية جدة الحدودية بين البلدين(الفرنسية)
أعلن مسؤولون عسكريون يمنيون وسعوديون أنهم اتفقوا على تشكيل لجنتين ميدانيتين لدراسة الإجراءات اللازمة لتأمين مراقبة مشددة على الحدود بين البلدين.

وقال عضو بالوفد اليمني فضل عدم الكشف عن هويته إن اللجنتين سترفعان تقاريرهما إلى اجتماع آخر للجنة العسكرية المشتركة قريبا.

من ناحيتها ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن المحادثات بين البلدين "سادتها روح التفاهم والتعاون" وأوضحت أنه تم خلال الاجتماعات التطرق إلى القواعد والترتيبات التي بموجبها ستشكل فرق عمل لإجراء مسح ميداني من خلاله تتحدد الوسائل المثلى لمنع التسلل والتهريب بكافة أنواعه على طول المناطق الحدودية بين البلدين.

واختتمت اللجنة العسكرية المشتركة اجتماعاتها أمس بنجران بالقرب من حدود البلدين برئاسة رئيس هيئة الأركان العامة اليمنية اللواء الركن محمد بن علي القاسمي ونظيره السعودي الفريق أول ركن صالح بن علي المحيا، واستمرت يومين.

وكانت صنعاء اتهمت الرياض ببناء حاجز حدودي أكدت أنه يقتطع قسما من الأراضي المشتركة المخصصة للرعي بموجب اتفاقية جدة, ويخالف اتفاقية ترسيم الحدود الموقعة في يونيو/ حزيران 2000.

وكان الخلاف حول بناء هذا الحاجز وراء زيارة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح إلى الرياض منتصف فبراير/ شباط الماضي والتي وافقت خلالها السعودية على وقف بناء الحاجز مقابل تعزيز التعاون ضد أعمال التهريب والتسلل عبر الحدود.

ولكن مصادر سعودية ذكرت أن السلطات لن تزيل ما أنشأته من مواقع وسواتر على حدودها مع اليمن.

المصدر : وكالات