مقتل ثلاثة عراقيين وجرح أميركيين في الفلوجة
آخر تحديث: 2004/3/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/3 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحزب الحاكم في زيمبابوي يطالب الرئيس موغابي بالاستقالة
آخر تحديث: 2004/3/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/3 هـ

مقتل ثلاثة عراقيين وجرح أميركيين في الفلوجة

جنود الاحتلال الأميركي أثناء حملة دهم في الفلوجة (الفرنسية)

قتل ثلاثة عراقيين وأصيب جنديان أميركيان بجروح في الفلوجة، لدى اشتباكات وقعت إثر توغل دورية أميركية في وسط المدينة.

وقال شهود عيان إن الدورية الأميركية تعرضت لهجوم بقذائف الهاون، فأطلقت النيران الكثيفة عشوائياً على كل محيط المنطقة. وذكر الشهود أيضاً أنّ مروحية أميركية اشتركت في العملية لصد المهاجمين وأسقطت بعض قذائفها عشوائياً وأصابت المستشفى.

وذكرت متحدثة عسكرية أميركية أن مسلحين فجروا قنبلة وأطلقوا نيران أسلحة صغيرة تجاه الدورية الأميركية مما أدى إلى جرح جنديين وتدمير عربة عسكرية أميركية.

خسائر مادية فقط إثر الهجوم على فندق شيراتون (الفرنسية)
وفي بغداد أكدت مصادر طبية مقتل ثلاثة عراقيين هم أب وأم وطفلهما في انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة على حافة الطريق المؤدي إلى منطقة سلمان باك جنوب شرق بغداد.

وجاءت هذه التطورات بعد ساعات من تعرض فندق شيراتون بوسط بغداد الذي يقطنه عدد من الصحفيين ورجال الأعمال الأجانب لهجوم صاروخي مجددا صباح اليوم ولكن دون وقوع إصابات. فقد أصاب صاروخ أنبوبا لتكييف الهواء في الطابق السادس من الفندق وأدى إلى انهيار جدار وتحطم بعض النوافذ.

وقد أغلقت قوات الاحتلال الأميركي على الفور المنطقة المحيطة بالفندق الذي تعرض لعدة هجمات منذ احتلال بغداد. وقال مصدر عسكري أميركي، إن عمليات ما يعرف بالوعد الحديدي التي انطلقت منذ نحو أسبوع أسفرت عن اعتقال 81 شخصا في العراق ممن وصفهم بعناصر موالية للنظام السابق وأعضاء في شبكة أبي مصعب الزرقاوي.

الإبراهيمي ومحسن عبد الحميد أثناء زيارة المبعوث الأممي الأخيرة لبغداد(أرشيف- الفرنسية)
الأمم المتحدة
سياسيا قرر مجلس الأمن إصدار بيان اليوم يؤيد فيه بقوة مهمة الأمم المتحدة لتقديم النصح للعراقيين لتشكيل حكومة مؤقتة وإجراء انتخابات عقب نقل السلطة في 30 يونيو/حزيران المقبل.

وقال دبلوماسيون إن فريقين سيتوجهان إلى العراق، وترأس الفريق الأول كارينا بيريللي رئيسة الوحدة الانتخابية للأمم المتحدة وسيكون في بغداد قريبا بينما يقود الفريق الثاني مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الأخضر الإبراهيمي المتوقع أن يصل إلى العراق الشهر المقبل.

ويدعو مشروع القرار كل الأطراف في العراق للتعاون بشكل كامل مع الأمم المتحدة. وكان المرجع الشيعي الأعلى آية الله علي السيستاني قد وجه رسالة إلى الإبراهيمي رحب فيها بالزيارة المرتقبة إلا إنه طالب الأمم المتحدة بعدم إقرار الدستور المؤقت للعراق.

وطالب السيستاني أيضا بألا يشار إلى وثيقة الدستور في قرار جديد لمجلس الأمن تسعى الولايات المتحدة وبريطانيا لاستصداره في مايو/ أيار المقبل. ومن المتوقع أن يحدد القرار دور الأمم المتحدة في العراق ويقر الحكومة المؤقتة ونشر قوة متعددة الجنسيات.

خلافات الدستور

كويزومي يستقبل بحر العلوم (الفرنسية)
وفي طوكيو قلل الرئيس الحالي لمجلس الحكم الانتقالي محمد بحر العلوم من شأن الخلافات القائمة بشأن الدستور المؤقت للبلاد التي تسببت في تأخير التوقيع عليه قائلا إنها ظاهرة ديمقراطية لا عقبة أمام مسيرة الديمقراطية.

وأضاف بحر العلوم في مؤتمر صحفي عقب اجتماعه برئيس الوزراء الياباني جونشيرو كويزومي أنه من الطبيعي أن تكون هناك وجهات نظر مختلفة بشأن الدستور المؤقت وأن هذا النقاش في حد ذاته دليل على أن الديمقراطية ناجحة.

وقال بحر العلوم إنه يشعر بأن الأمم المتحدة أمامها دور كبير تقوم به للإعداد للانتخابات لكنه تفادى التعليق مباشرة على موقف السيستاني وإمكانية تعاونه مع الإبراهيمي.

وعلى هامش زيارة بحر العلوم انتقد المسؤول الثاني في الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم في اليابان شينزو آبي قرار الحكومة الإسبانية الجديدة سحب قواتها من العراق.

وقال في خطاب له إنه يجب ألا تنسحب دول ملتزمة بإعادة إعمار العراق مشيرا إلى دور القوات اليابانية في المهام الإنسانية بجنوب العراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات