استشهاد فلسطيني والاحتلال يتوغل مجددا بغزة
آخر تحديث: 2004/3/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/3/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/28 هـ

استشهاد فلسطيني والاحتلال يتوغل مجددا بغزة

أسرة فلسطينية تلملم ما بقي من أثاث منزلها بعد أن دمرته قوات الاحتلال أثناء توغلها في رفح (الفرنسية)

استشهد فلسطيني متأثرا بجروح أصيب بها خلال توغل نفذته قوات الاحتلال في مخيم رفح جنوب قطاع غزة قبل يومين.

وقال مدير مستشفى رفح إن الشهيد أيمن عبد الكريم أبو هاشم (23 عاما) استشهد صباح اليوم متأثرا بالجروح التي أصيب بها بنيران القوات الإسرائيلية في المخيم.

في هذه الأثناء تبنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس في بيان لها عملية تفجير دبابة إسرائيلية في قرية المغراقة جنوبي قطاع غزة صباح اليوم والتي أقرت المصادر الإسرائيلية بإصابة جنديين كانا فيها.

وتزامن هذا الإعلان مع توغل قوات الاحتلال مجددا في القطاع واقتحامها القرية نفسها. وقد أصيب سبعة فلسطينيين بجروح نتيجة غطاء النيران الكثيف الذي صاحب اقتحام القرية.

وقال ناطق أمني فلسطيني إن قوات الاحتلال هدمت خلال العملية منزلا يملكه الناشط في حماس ميسرة حسان.

وقد استشهد ثمانية فلسطينيين على الأقل في غزة منذ تكثيف الغارات الجوية والتوغلات الإسرائيلية على القطاع يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين عقب العملية الفدائية التي نُفذت في مرفأ أشدود جنوبي إسرائيل.

وفي تطورات ميدانية سابقة اندلعت مواجهات بين مئات الفلسطينيين وقوات الاحتلال خلال تظاهرتين جرتا أمس ضد الجدار العازل في قرى غرب رام الله.

وأطلق جنود الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز لتفريق المتظاهرين. وتزامنت التظاهرات مع قيام جرافات الجيش الإسرائيلي باقتلاع أشجار الزيتون لبناء الجدار العازل، رغم قرار المحكمة العليا الإسرائيلية تعليق أعمال البناء في تلك المنطقة.

لقاء قريع وشارون

وفي الشأن السياسي أعرب مسؤول في الأمم المتحدة أمس عن الأمل في أن يتفق الإسرائيليون والفلسطينيون على عقد لقاء بين رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون ونظيره الفلسطيني أحمد قريع.

وأكد الأمين العام المساعد للشؤون السياسية دانيلو تورك أن المأزق الدامي في المنطقة منذ فترة طويلة لا يمكن الخروج منه إلا عندما يلتقي الطرفان على أكثر من مستوى.

واعتبر تورك أن من مصلحة الجميع -الإسرائيليين والفلسطينيين وأعضاء المجموعة الدولية- العمل سريعا وبجدية لتطبيق خارطة الطريق والوصول إلى سلام عادل ودائم وكامل.

وكان اللقاء المقرر بين قريع وشارون قد ألغي بعد العملية المزدوجة في مرفأ أشدود الإسرائيلي الأحد الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات