ليبيا توقع البروتوكول الإضافي للوكالة النووية
آخر تحديث: 2004/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/19 هـ

ليبيا توقع البروتوكول الإضافي للوكالة النووية

محمد معتوق يؤكد التزام بلاده بالتخلص من أسلحة الدمار الشامل (الفرنسية)

وقعت ليبيا في فيينا بروتوكولا إضافيا ملحقا بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية يسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بالقيام بزيارات مباغتة وتفتيش كل المنشآت النووية الليبية.

وقال سفير ليبيا لدى الوكالة محمد معتوق خلال مراسم التوقيع الأربعاء إن التوقيع يؤكد عزم الجماهيرية على التخلي عن كافة البرامج الخاصة بأسلحة الدمار الشامل.

وأكد حق ليبيا في امتلاك برنامج نووي سلمي، مشيرا إلى أن التعاون الليبي سيكون كما تأمل الوكالة وبشفافية مطلقة.

من جانبه قال المدير العام للوكالة محمد البرادعي إن هذا مؤشر آخر على ابتعاد ليبيا عن حيازة الأسلحة النووية، مضيفا أن البروتوكول الإضافي هو أحد الأدوات المهمة للتأكد من خلو ليبيا من أسلحة الدمار الشامل.

من جانب آخر أعلن متحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن الوكالة قررت إحالة الملف النووي الليبي لمجلس الأمن الدولي بسبب انتهاكات في الماضي لاتفاقات حظر انتشار الأسلحة، لكنها أشادت في المقابل بتعاونها الحالي.

وتم اعتماد القرار بالإجماع في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية المنعقد منذ الاثنين المنصرم في فيينا.

وقال دبلوماسيون إن إحالة الملف إلى نيويورك إجراء شكلي لن يترتب عليه فرض عقوبات دولية لأن ليبيا تتعاون مع الوكالة منذ أن أعلن نظام الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي يوم 19 ديسمبر/كانون الأول الماضي تخليه عن برامج أسلحة الدمار الشامل.

المصدر : وكالات