ناقلة نفطية تعرضت لهجوم قرب المكلا (أرشيف ـ رويترز)

قررت السفارة الفرنسية في صنعاء رفع درجة الحماية الأمنية لمبناها ولجميع المصالح الفرنسية في اليمن بسبب مخاوف أمنية.

ونقل مراسل الجزيرة في اليمن عن دبلوماسي فرنسي قوله إن بلاده تلقت معلومات بوجود تهديدات للمصالح الفرنسية في المنطقة وفي اليمن على وجه الخصوص.

وأضاف أن المعلومات الواردة تقف أيضا وراء إغلاق المركز الثقافي الفرنسي والمدرسة الفرنسية بصنعاء. وامتنع الدبلوماسي عن الإدلاء بأي معلومات عن طبيعة تلك التهديدات والجهة التي أطلقتها.

وتأتي هذه التهديدات في وقت تتهم فيه السلطات اليمنية عناصر من تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن بالوقوف وراء مثل هذه الهجمات التي تستهدف المصالح الغربية في البلاد.

واليمن الذي تنحدر منه عائلة بن لادن، ينظر إليه الغرب باعتباره ملجأ يؤوي "الإرهابيين" وهي صورة تحاول صنعاء تبديدها.

المصدر : الجزيرة