الاحتلال يتوغل بغزة ومعتقلون يشتبكون مع سجانيهم
آخر تحديث: 2004/3/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/9 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: الأمن المصري يقتل 8 من معارضي الانقلاب في الفيوم جنوب القاهرة
آخر تحديث: 2004/3/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/9 هـ

الاحتلال يتوغل بغزة ومعتقلون يشتبكون مع سجانيهم

فلسطينيون يتظاهرون تنديدا بالجدار الفاصل (الفرنسية)

توغلت دبابات إسرائيلية في مخيم رفح جنوبي قطاع غزة الليلة الماضية. وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن قوة إسرائيلية توغلت في وقت سابق في حي الزيتون بغزة وأطلقت قذائف الدبابات. ولم يعط الجيش الإسرائيلي أي مبرر لعمليتي التوغل.

هذا واستشهد فلسطينيان في مخيم بلاطة أثناء مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال التي اقتحمت المخيم ظهر أمس. وأفاد مراسلنا أن رياض أبو شلال من كتائب شهداء الأقصى استشهد أثناء تشييع جثمان الشهيد محمد عويس أحد قياديي كتائب شهداء الأقصى وقد اتهمت حركة فتح إسرائيل باغتياله.

وأعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي تدمير دبابة عسكرية إسرائيلية في مدينة رفح. وقالت في بيان إن هذه العملية تأتي ردا أوليا على اغتيال أحد قيادييها واثنين من مرافقيه في غزة. وقد شيع الآلاف من أهالي غزة جثث الشهداء الثلاثة الذي سقطوا في عملية اغتيال نفذتها مروحية إسرائيلية مساء السبت.

إصابة معتقلين

مقاتلو الجهاد يدمرون دبابة إسرائيلية (الفرنسية)
من جانب آخر قررت إسرائيل تركيب أنظمة أمنية متطورة بقيمة 7.2 ملايين دولار في عدد من الحافلات لرصد المتفجرات التي يحملها مقاتلون فلسطينيون. وقالت مذكرة حكومية إن أجزاء من النظام سيحملها حراس أمنيون.

على صعيد آخر أصيب ثمانية معتقلين فلسطينيين في سجن عسكري إسرائيلي قرب مدينة بئر السبع فجر اليوم في مواجهات مع حراسهم. وقال المسؤول عن "نادي الأسير" الفلسطيني إن المصادمات اندلعت عندما أمر الحراس الأسرى بخلع ملابسهم.

وفي القدس أدانت محكمة إسرائيلية ضابطا بتهمة الإهمال في وفاة شاب فلسطيني في أكتوبر تشرين الأول عام 2002. وأنحى بيان من المحكمة باللوم على الضابط في وفاة علي زايد البالغ من العمر 16 عاما من قرية نزلة زايد القريبة من مدينة جنين.

مسيرات ضد الجدار
هذا ونظم سكان القرى المتضررة من الجدار الإسرائيلي الفاصل مسيرات احتجاج على بنائه. ويهدد الجدار بعزل ثلاث قرى عزلا كاملا عن بقية الأراضي الفلسطينية, كما سيؤدي إلى فصل بعض المنازل والأراضي الزراعية التابعة لسكان هذه القرى.

وقررت المحكمة الإسرائيلية العليا تعليق أعمال بناء الجدار في القرى الواقعة شمال غربي القدس لمدة أسبوع، كي تتمكن من النظر في شكوى تقدم بها سكان ثماني قرى فلسطينية في الضفة ضد بناء الجدار على أراضيهم.

وأمام المحكمة أيضا دعوى أخرى تقدم بها 30 إسرائيليا من بلدة مافتسيريت عتصيون ضد بناء الجدار، لأن بناءه في هذه الأراضي الفلسطينية كما جاء في عريضة الدعوى سيسبب توترا يعرض أمن الإسرائيليين للخطر في المنطقة.

وكانت القوى الوطنية والإسلامية في القدس قد دعت إلى إضراب عام في المدينة ليوم واحد تعبيرا عن الرفض الفلسطيني لإقامة الجدار.

حملة ترويج
قال رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع إن الفلسطينيين لن يأسفوا على الإسرائيليين إذا انفصلوا عنهم. وأضاف لدى استقباله وفدا إسبانيا في رام الله أن على المجتمع الدولي -خاصة المجموعة الرباعية- وقف بناء الجدار.

في المقابل أوفد رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون مبعوثين إلى واشنطن في محاولة لنيل دعم أميركي لإجراءات الفصل مع الفلسطينيين.

ويجري دوف فايسغلاس مدير مكتب شارون ورئيس مجلس الأمن القومي غيورا إيلاند محادثات مع المسؤولين الأميركيين بشأن الخطة التي يعتزم شارون تنفيذها من جانب واحد، والتي تتضمن إخلاء مستوطنات من غزة ونقل ساكنيها إلى الضفة.

زعماء المستوطنين يحتجون على نقل مستوطنات من غزة إلى الضفة (رويترز)
هذا ونظم زعماء المستوطنين المعارضين للخطة اعتصاما أمس الأحد أمام مكتب شارون في القدس. ونصبوا خيمة أمام مكاتب شارون وعلقوا لافتات كتب عليها "إزالة المستوطنات انتصار للإرهاب".

وبدأ هؤلاء الزعماء بالفعل حملة لإفشال الخطة تتضمن توزيع منشورات على مليون منزل إسرائيلي وتنفيذ إضراب عام عن الطعام، فضلا عن ضغوط على حزبين دينيين للانسحاب من حكومة شارون إن نفذ خطته.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: