القاهرة وليبيا تمكنتا من تجاوز أزمة عصفت بعلاقاتهما الشهر الماضي (رويترز- أرشيف)
أعلن مصدر مصري مسؤول أن الرئيس حسني مبارك سوف يستقبل غدا وفدا ليبيا رفيع المستوى يترأسه الأمين العام المساعد لمؤتمر الشعب العام أحمد إبراهيم أمين.

وكان الوفد قد التقى اليوم رئيس مجلس الشعب فتحي سرور وبحث معه العلاقات الثنائية، وقال بيان صادر عن المجلس إن الجانب المصري عبر عن تقديره للزعيم الليبي معمر القذافي في مواقفه السياسية الدولية التي تسهم في تأكيد استقرار وأمن المنطقة العربية والشرق الأوسط في إطار الاستقرار العالمي.

وبحث الجانبان إنشاء لجنة برلمانية مشتركة للتنسيق بين المواقف البرلمانية في المحافل الدولية والعمل على توطيد العلاقات بين البلدين.

وجاءت زيارة الوفد البرلماني الليبي ضمن جهود البلدين الرامية لإزالة التوتر الذي شاب العلاقات بعد انتقادات حادة وجهتها الصحافة المصرية للقذافي إثر قراره التخلي عن أي برنامج لتطوير أسلحة دمار شامل.

وقد أوفد مبارك أواخر الشهر الماضي أربعة من كبار مسؤولي الدولة إلى طرابلس وهم مستشاره السياسي أسامة الباز ووزيرا الخارجية أحمد ماهر والإعلام صفوت الشريف ومدير المخابرات عمر سليمان، وذلك لاحتواء الأزمة التي أدت لفرض ليبيا قيودا على المصريين العاملين فيها والبالغ عددهم نحو 300 ألف وردت القاهرة بالمثل.

المصدر : الجزيرة + وكالات