خرازي يبحث ببيروت مصير دبلوماسيين مفقودين
آخر تحديث: 2004/2/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/15 هـ

خرازي يبحث ببيروت مصير دبلوماسيين مفقودين

خرازي يبحث في لبنان عن معلومات تتعلق بالدبلوماسيين الإيرانيين المفقودين (الفرنسية)
وصل وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي اليوم إلى لبنان ترافقه أسر أربعة دبلوماسيين إيرانيين مفقودين منذ 1982، وتعتقد طهران أنهم معتقلون في إسرائيل.

وقال خرازي -لدى وصوله مطار بيروت- إن الهدف الرئيسي لزيارته هو متابعة ملف الإيرانيين الأربعة الذين خطفوا في لبنان قبل نحو 22 عاما في منطقة مسيحية كانت تسيطر عليها منظمة مسيحية مرتبطة بإسرائيل.

و أكد خرازي أن لديه معلومات تفيد أن الإيرانيين الأربعة نقلوا إلى إسرائيل، وأضاف "نأمل بعد عملية التبادل مع إسرائيل بالإفراج عن عدد كبير من اللبنانيين والفلسطينيين ومعتقلين من جنسيات أخرى أن يأتي دور الإيرانيين قريبا".

ومن جانبها نقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن وزير الدولة اللبنانية للتنمية الإدارية كريم بقردوني قوله إن اللبنانيين يملكون معلومات حساسة بشأن مصير الدبلوماسيين الإيرانيين، وإنهم سيبلغونها خرازي.

غير أن الوزير اللبناني الذي يترأس حزب الكتائب رفض أن يكشف عن طبيعة هذه المعلومات التي قال إنها سرية للغاية ومتعلقة بالمرحلة الثانية للمحادثات والاتصالات بين لبنان وإسرائيل بشأن تبادل الأسرى.

ولم يوضح بقردوني ما إذا كان الدبلوماسيون الإيرانيون أحياء أم لا، وأضاف "آمل أن تسمح الجولة الثانية من المحادثات حول تبادل الأسرى بتوضيح مصير الدبلوماسيين الأربعة المخطوفين بشكل نهائي".

ويعتقد حزب الله أنه من المحتمل أن يكون الدبلوماسيون الإيرانيون الذين فقدوا في شمال لبنان منذ الاجتياح الإسرائيلي سلموا للإسرائيليين من قبل ومن المقرر أن يلتقي خرازي خلال زيارته التي تستغرق يومين القادة اللبنانيين والأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله.

والدبلوماسيون الأربعة الذين تسعى إيران لمعرفة مصيرهم هم القائم بالأعمال في بيروت محسن موسوي والدبلوماسي تقي رستغار مقدم والملحق العسكري أحمد متوصليان والمصور الصحافي إيرنا كاظم أخفان.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية