مقتل جندي أميركي وارتفاع قتلى تفجيري أربيل لمائة
آخر تحديث: 2004/2/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/13 هـ

مقتل جندي أميركي وارتفاع قتلى تفجيري أربيل لمائة

قوات الاحتلال الأميركي تفقد اليوم جنديا آخر وتتعرض لهجوم بالصواريخ (الفرنسية)

لقي جندي من قوات الاحتلال الأميركي الثلاثاء مصرعه وجرح آخر في انفجار قنبلة على جانب طريق جنوبي بغداد.

وكان مجهولون قد أطلقوا في وقت مبكر من صباح الثلاثاء صاروخين على المطار الدولي في بغداد، الذي تتخذه قوات الاحتلال الأميركي مركزا لها، دون أن يسقط أي ضحايا. وأوضح متحدث عسكري أميركي أن الصواريخ أطلقت من مكان مكتظ بالسكان في المدينة، وقال إن القيادة أرسلت قوات عسكرية لتمشيط الموقع.

من جهة أخرى اعتقلت القوات الأميركية يوم الاثنين عراقيين في تكريت، عقب اكتشاف عبوة ناسفة على طريق كانت توشك قافلة عسكرية أميركية أن تسلكه.

وقال قائد الفرقة الأولى المدرعة في العراق مارتن ديمبسي إن الشرطة العراقية ألقت القبض على شخصين يعتقد أن أحدهما إيراني والثاني أفغاني, كانا يحاولان وضع قنبلة على أحد الطرق.

ضحايا أربيل
على صعيد آخر أورد التلفزيون الكردي أن قتلى التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا مقري الحزبين الكرديين الرئيسيين في أربيل شمال العراق ارتفعا إلى 100 قتيل بعد وفاة عدد من جرحى التفجيريين. ولا يزال 125 من الجرحى الـ200 الذين أصيبوا في العمليتين بالمستشفى، وبعضهم إصاباتهم خطيرة.

أحد ضحايا تفجيري أربيل شمال العراق (رويترز)
وقد وقع الانفجاران في مقري الحزب الديمقراطي الكردستاني وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني صباح الأحد الماضي أثناء استقبال الزوار بمناسبة عيد الأضحى. وقد فجر الانتحاريان نفسيهما في قاعتي الاستقبال.

وقد اتهم متحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني في مقر الاتحاد بمدينة السليمانية من وصفهم بأنهم إرهابيون إسلاميون متطرفون بالضلوع في التفجيرين.

ويوجد بين ضحايا التفجيرين شخوان عباس مسؤول فرع أربيل في الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال الطالباني، وسعد عبد الله عضو المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود البرزاني.

بعثة أممية
على صعيد آخر قال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان الثلاثاء إنه سيرسل بعثة انتخابية إلى العراق على أمل التغلب على العقبات التي تهدد الوفاء بموعد 30 يونيو/ حزيران المحدد لتسليم الأميركيين السلطة إلى العراقيين.

وفي ما اجتمع مع الرئيس الأميركي جورج بوش في البيت الأبيض لبحث مهمة الأمم المتحدة الوشيكة إلى العراق وقضايا أخرى قال أنان إن هناك فرصة للمساعدة في تجاوز المأزق الراهن. وأضاف أن هناك اتفاقا على تسليم السيادة للعراق في أسرع وقت ممكن.

من جهته أعلن عضو مجلس الحكم الانتقالي عدنان الباجه جي من القاهرة أن المطلوب من الأمم المتحدة ليس فقط أن تنظر في إمكان إجراء انتخابات ولكن أيضا في البدائل التي يمكن أن نسير وفقها إذا تعذر إجراء انتخابات.

عزة ابراهيم طليقا
وفشلت
قوات الاحتلال الأميركي الثلاثاء في إلقاء القبض على الرجل الثاني في النظام العراقي السابق عزة إبراهيم أثناء تفتيش منزل زعيم عشائري في مدينة الموصل الشمالية، لكنها اعتقلت شخصين في عين المكان.

فشل محاولة أخرى للقوات الأميركية في القبض على عزة إبراهيم (رويترز-أرشيف)

وأوضح الملازم حقي إسماعيل الحمداني أن عملية المداهمة نفذت في حي الصمود غرب الموصل (على بعد 370 كلم شمال بغداد) في منزل الشيخ جمعة الدوار الذي تمكن من الفرار من باب خلفي في حين قبضت القوات الأميركية على نجليه. ولم تؤكد تلك القوات هذا النبأ.

وعزة إبراهيم (61 عاما) هو أكبر مسؤول في النظام العراقي السابق لم يعتقل بعد. وعرضت القوات الأميركية التي تتهمه بتنسيق الهجمات ضدها في العراق مكافأة بقيمة 10 ملايين دولار لقاء معلومات تؤدي للقبض عليه.

وكانت القوات الأميركية اعتقلت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي في الحويجة على بعد 50 كلم غرب كركوك (شمال) سعد محمد الدوري السكرتير الشخصي لعزة إبراهيم الدوري، كما اعتقلت في الموصل الشيخ غازي حنش زعيم عشيرة الطائي النافذة.

المصدر : الجزيرة + وكالات