إصابة جنديين أميركيين والاحتلال يعتقل خمسة عراقيين
آخر تحديث: 2004/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/1/7 هـ

إصابة جنديين أميركيين والاحتلال يعتقل خمسة عراقيين

القوات البريطانية أثناء عبورها الحدود الكويتية متجهة لمدينة السماوة العراقية (رويترز)

أصيب جنديان أميركيان بجروح اليوم الجمعة في انفجار شحنة يدوية الصنع في تكريت (180 كلم شمال بغداد) وفقا لناطق عسكري أميركي.

وأوضح الناطق أن جنديين من الفوج 122 في الفرقة الرابعة مشاة المتمركزة في تكريت "أصيبا بجروح طفيفة صباح اليوم جراء انفجار قنبلة يدوية الصنع" بينما كانا في دورية داخل شوارع المدينة.

ويعتبر هذا النوع من المتفجرات أحد الأسلحة المفضلة لدى مقاومي الأميركيين في العراق والذين ينشطون خصوصا في منطقة تكريت التي يتحدر منها الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

على الصعيد نفسه اعتقلت قوات الاحتلال الأميركي خمسة عراقيين في الخالص شمال بغداد ردا على تعرض قافلة أميركية صباح اليوم لهجوم بالقنابل في هذه المنطقة.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس للأنباء عن شهود عيان قولهم إن ثلاثة عراقيين أصيبوا في الهجوم، كما تضررت سيارة مدنية كانت متوقفة قرب موقع الهجوم.

كما نقلت الوكالة عن متحدث عسكري أميركي قوله إن موقعا عسكريا أميركيا في الفلوجة غرب بغداد تعرض لهجوم بالقذائف الليلة الماضية، دون أن تقع خسائر بشرية.

شرطي عراقي يقوم بالحراسة في منطقة بعقوبة (الفرنسية)

وفي هجوم آخر تعرضت مركبتان عسكريتان أميركيتان من نوع همر لهجوم بالقنابل اليدوية في الرمادي، مما تسبب في حدوث أضرار بهما.

وفي مدينة الكوت جنوب بغداد أفاد مراسل الجزيرة نت بأن مسلحين مجهولين ألقوا ليلة أمس عبوة ناسفة على مقر الدفاع المدني في المدينة وفتحوا نيران رشاشاتهم على المقر، دون أن يسفر الهجوم عن وقوع خسائر بشرية. ويأتي هذا الهجوم بعد عدة أيام من انسحاب القوات الأوكرانية من المقر.

وفي حادث منفصل أفادت مصادر من القوات الأوكرانية بأن طفلين جرحا عصر أمس –حالة أحدهما خطيرة جدا- إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب الأخيرة قرب قاعدة أبو عبيدة الجوية جنوب بغداد.

وفي البصرة شنت القوات البريطانية صباح اليوم حملة تفتيش لميناء أبو فلس بمنطقة أبو الخصيب ومنعت صهاريج الوقود من الدخول إليه.

وفي تطور ميداني سابق أفاد مدير الشرطة بكركوك تورهان عبد الرحمن بأن مقر القوات الأميركية في المدينة تعرّض لهجوم بثلاثة صواريخ من نوع كاتيوشا الليلة الماضية، دون أن يُعرَف حجم الخسائر المحتملة. كما تعرّض مقر الاتحاد الوطني الكردستاني في المدينة لهجوم مماثل.

من جهة أخرى عززت اليابان قواتها الموجودة في مدينة السماوة جنوبي العراق بأكثر من 130 جنديا, وذلك في إطار خطة أكدت الحكومة اليابانية أنها إنسانية تهدف إلى نشر ألف جندي في أكبر عملية انتشار عسكري ياباني في منطقة حروب منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

تحذير من الطائفية
وفي الشأن السياسي حذر أحمد الصافي ممثل المرجع الشيعي علي السيستاني في كربلاء من فتنة طائفية يسعى المسؤول في تنظيم القاعدة أبو مصعب الزرقاوي إشعالها بين العراقيين، وطالب بالتصدي لهذه المحاولات.

خطب صلاة الجمعة نددت بالاحتلال وحذرت من إشعال الحرب الطائفية (الفرنسية)
وهاجم الصافي في خطبة الجمعة في الروضة الحسينية في كربلاء ممثل سلطة الاحتلال في المدينة لتعيينه مجلسا بلديا اعتبرته المرجعية الشيعية بالنجف باطلا وغير شرعي، وناشد جميع المعينين فيه بالانسحاب منه لأنه لا يمثل الشارع الكربلائي على حد تعبيره.

من جهته رحب أحمد حسن الطه عضو هيئة علماء المسلمين باستبعاد الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إمكانية إجراء انتخابات في البلاد قبل موعد نقل السلطة للعراقيين في 30 يونيو/ حزيران القادم، مشيرا إلى أن ذلك يتماشى مع طروحات الهيئة.

وشن الطه بخطبة الجمعة في مسجد أبو حنيفة ببغداد هجوما عنيفا على قوات الاحتلال بسبب حملة الاعتقالات التي تشنها في صفوف العراقيين ولاسيما النساء منهم، وطالب بوقف هذه الحملة.

كما استنكر المئات من أهالي الفلوجة في تظاهرة خرجت بعد صلاة الجمعة في مسجد سعد بن أبي وقاص عمليات دهم المساجد واعتقال خطبائها، وطالبوا قوات الاحتلال بوضع حد لهذه الممارسات.

المصدر : الجزيرة + وكالات