الرياض تهون من تحذيرات بريطانية من هجمات محتملة
آخر تحديث: 2004/2/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/27 هـ

الرياض تهون من تحذيرات بريطانية من هجمات محتملة

قوات الأمن السعودية في حال تأهب عند أحد الأحياء الدبلوماسية في الرياض (الفرنسية)

قلل دبلوماسي سعودي رفيع من شأن تحذيرات بريطانية من احتمال وقوع هجمات وشيكة في السعودية، قائلا إن حكومته تكسب معركتها ضد ما سماه الإرهاب.
وأكد القائم بالأعمال في السفارة السعودية في لندن عبد الله الشغرود إن التحذيرات البريطانية أمر يخص لندن وحدها، لكنه دعا إلى مزيد من التعاون الدولي.

وأوضح أن الإرهاب مشكلة دولية ويجب التعامل معها من خلال المجتمع الدولي، مشيرا إلى أن الوصول إلى جذور المشكلة ليس سهلا.

وكانت الحكومة البريطانية حذرت أمس من أن من وصفتهم بالإرهابيين ربما أصبحوا في المراحل النهائية من الإعداد لشن هجوم في السعودية.

ونصحت وزارة الخارجية البريطانية -في تحذير نشرته في موقعها على الإنترنت- المواطنين البريطانيين بعدم السفر إلى السعودية إلا في حال الضرورة.

وأشارت الخارجية البريطانية إلى أن هذا التهديد يشمل المجمعات السكنية ولكنه لا يقتصر عليها. وأكدت أن الخطوط الجوية البريطانية (بريتيش إيرويز) ألغت رحلتها رقم 263 التي كانت مقررة أمس الاثنين إلى الرياض لأسباب أمنية. إلا أن رحلتها المقررة اليوم لم تتأثر.

وجاء تحذير الخارجية البريطانية بعد إعلان السعودية الجمعة الماضية أن لديها معلومات مؤكدة بأن سيارة مملوكة لأحد المطلوب إلقاء القبض عليهم عبئت بالمتفجرات استعدادا لاستخدامها فيما وصفته بعمل إجرامي في العاصمة الرياض.

وأصدرت وزارة الداخلية السعودية بيانا نشرته وكالة الأنباء السعودية قدم مواصفات السيارة وطلب من المواطنين توخي الحذر وإبلاغ السلطات بأي معلومات إضافية عن السيارة. كما خصصت السلطات مكافأة تبلغ قيمتها حوالي مليوني دولار لأي معلومة تتيح العثور على السيارة المطاردة.

يذكر أن الهجمات التفجيرية التي استهدفت مجمعات سكنية في العاصمة الرياض في مايو/ أيار ونوفمبر/ تشرين الثاني العام الماضي أودت بحياة أكثر من 50 شخصا.

المصدر : وكالات