تنسيقية العروش تقاطع الانتخابات الرئاسية بالجزائر
آخر تحديث: 2004/2/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/24 هـ

تنسيقية العروش تقاطع الانتخابات الرئاسية بالجزائر

جانب من مظاهرات القبائل الدامية بالجزائر عام 2001 (رويترز)
قررت تنسيقية العروش (كبرى العشائر في منطقة القبائل شرقي الجزائر) أمس الجمعة مقاطعة الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في الثامن من أبريل/ نيسان المقبل.

وقال مندوبون عن تنسيقية العروش إن الحركة ستحدد في الأيام المقبلة "الإجراءات العملية للمقاطعة".

ويأتي ذلك القرار بعد فشل حوار تم استئنافه مطلع يناير/ كانون الثاني بين الحكومة وممثلي القبائل لإيجاد حل للأزمة المستمرة بمنطقة القبائل منذ أبريل/ نيسان 2001 إثر اضطرابات دامية وصفت "بالربيع الأسود" وسقط خلالها نحو مائة قتيل وآلاف الجرحى.

وكان المتحدث باسمها بلعيد أبريكا قال قبل أسبوع -إثر تعثر الحوار مع الحكومة- إن الحركة ستعود إلى التظاهر في شوارع المنطقة بعد فشل الحوار. وأضاف أن الاحتجاجات ستستأنف في شوارع منطقة القبائل لمنع إجراء الانتخابات الرئاسية.

ويطالب سكان منطقة القبائل خصوصا بالاعتراف بهويتهم الأمازيغية الثقافية واللغوية. وتطالب التنسيقية خصوصا بتصنيف الأمازيغية لغة رسمية على غرار العربية في الجزائر, لكن الحكومة تقترح أن يتم ذلك عن طريق استفتاء شعبي وهو ما ترفضه الحركة.

المصدر : وكالات