مجهولون قتلوا محمد الشريدي شقيق عبد الله الشريدي زعيم مجموعة عصبة النور (الجزيرة-أرشيف)
أعلنت مصادر طبية اليوم مقتل إسلامي فلسطيني ليلة أمس برصاص مجهولين في عين الحلوة أكبر مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في جنوب لبنان.

وأوضحت المصادر أن مجهولين قتلوا محمد الشريدي شقيق عبد الله الشريدي زعيم مجموعة "عصبة النور" الإسلامية المنشقة عن "عصبة الأنصار" المدرجة على اللائحة الأميركية للمنظمات الإرهابية.

وكان محمد الشريدي متوجها إلى منزله في حي الصفصاف داخل المخيم عندما أطلق مجهولون عليه النار من رشاش فقتلوه على الفور, وفق المصادر نفسها.

ويأتي مقتل الشريدي غداة أربعة انفجارات هزت مخيم عين الحلوة الاثنين الماضي دون أن تسفر عن إصابات.

يذكر أن عبد الله الشريدي توفي في يوليو/ تموز الماضي متأثرا بجروحه في كمين نصبته له عناصر من حركة فتح التي اتهمته بالوقوف وراء موجة التفجيرات التي شهدها المخيم في السنوات الأخيرة.

وعصبة النور التي تضم حوالي 200 عضو متهمة بمساعدتها لإسلاميين لبنانيين قاتلوا الجيش اللبناني في شمال البلاد خصوصا في يناير/ كانون الثاني 2001.

وكانت مواجهات عنيفة بين أنصار فتح وهاتين المجموعتين أسفرت عن سقوط ثمانية قتلى و25 جريحا يوم 19 مايو/ أيار الماضي دون أن تتمكن فتح خلالها من القضاء على الإسلاميين.

يذكر أن مخيم عين الحلوة الذي يبلغ عدد اللاجئين فيه 65 ألف شخص لا يخضع لسلطة قوات الأمن اللبنانية.

المصدر : وكالات