بن لادن كفر كل من يشارك في الانتخابات العراقية

أشاد زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بالأردني أبو مصعب الزرقاوي وبعملياته في العراق.

واعترف بن لادن في شريط يعتقد أنه مسجل بصوته بثته الجزيرة بالزرقاوي أميرا لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، وطالب أنصار القاعدة بإطاعة أوامره.

وقال إنه شعر بالسعادة لإعلان الزرقاوي انضمامه للقاعدة، ووصف ذلك بأنه خطوة مهمة باتجاه إقامة ما سماها دولة الحق وإزهاق دولة الباطل.

كما هاجم بن لادن في شريطه الانتخابات العراقية، ودعا إلى مقاطعتها معتبرا المشاركة فيها ضربا من الكفر على حد قوله.

وقال إن هذه الانتخابات جاءت بمقتضى الدستور الذي أقر في عهد الحاكم الأميركي السابق في العراق بول بريمر، مشيرا إلى أن هذا الدستور لا يقر بأن الإسلام هو المصدر الوحيد للتشريع وبالتالي يصبح كل من يشارك في الانتخابات قد كفر بالله.

وطالب بالحذر ممن يتكلمون باسم الأحزاب الإسلامية ويحثون الناس على المشاركة في هذه الانتخابات.

المصدر : الجزيرة