النتائج النهائية للانتخابات تعلن غدا (الفرنسية)

فازت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) بأغلبية المقاعد في المرحلة الأولى للانتخابات البلدية الفلسطينية التي تعلن نتائجها النهائية الرسمية غدا الأحد.

ووفقا للنتائج الأولية حصل مرشحو فتح على نحو 65% من الأصوات في 26 دائرة انتخابية في الضفة الغربية التي شهدت إقبالا كثيفا حيث أدلى أكثر من 80% من الناخبين بأصواتهم بحسب اللجنة العليا للانتخابات.

إلا أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تشارك للمرة الأولى في انتخابات فلسطينية حققت مكاسب مهمة في بلديات الضفة منحتها السيطرة على تسعة مجالس بلدية في مقابل 13 لفتح.

واعتبر مستشار الأمن القومي الفلسطيني العميد جبريل الرجوب أن النتائج تؤكد سيطرة فتح على الساحة السياسية مشيرا إلى أن الانتخابات جرت في مناخ ديمقراطي، ووجه أيضا التهنئة لحركة حماس.

من جانبه أوضح المتحدث باسم حماس مشير المصري أن النتائج تشير إلى أن الحركة تمثل الشعب الفلسطيني جيدا وأن "الشعب الفلسطيني يتوق إلى إجراء إصلاحات ووضع نهاية لحقبة من الفساد" على حد تعبيره.

ويرى المراقبون أن الانتخابات البلدية تمثل اختبارا للقوة بين فتح وحماس التي قررت مقاطعة انتخابات الرئاسة في التاسع من الشهر المقبل ودعت أنصارها إلى عدم التصويت فيها.

ويضيف هؤلاء أن الأداء الجيد لحماس يبعث برسالة إلى رئيس منظمة التحرير محمود عباس عن مدى شعبيتها في الشارع الفلسطيني بينما يسعى عباس المرشح الأوفر حظا للرئاسة لإحياء عملية السلام مع إسرائيل وإقناع الفصائل بدعوته لعدم عسكرة الانتفاضة.

المصدر : الجزيرة + وكالات