تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة تفجير المخابرات بالأردن
آخر تحديث: 2004/12/18 الساعة 12:47 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/18 الساعة 12:47 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/7 هـ

تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة تفجير المخابرات بالأردن

صور لمعتقلين اتهموا بالاشتراك في هجوم بالكيماوي (رويترز -أرشيف)
منير عتيق-عمان
 
قررت محكمة أمن الدولة الأردنية اليوم الأربعاء تأجيل محاكمة 13 متهما بالتخطيط للقيام بأعمال "إرهابية" من بينها تفجير مبنى المخابرات بعد رفضهم تعيين محامين للدفاع عنهم.
 
وقالت مصادر قضائية إن تسعة من المتهمين الذين يحاكمون حضوريا دخلوا إلى قاعة المحكمة وهم (يكبرون) إلا أن هيئة المحكمة برئاسة العقيد فواز البقور قررت تأجيل الجلسة بعد أن تبين أنه لم يتم تعيين محامين للدفاع عنهم بسبب رفضهم ذلك.
 
وأضافت المصادر أنه لم تتم تلاوة لائحة الاتهام في غياب المحامين التزاما بالقانون، حيث تم تأجيل الجلسة حتى يوم 22 ديسمبر/كانون الأول الجاري لإعطاء الفرصة أمام المحكمة لتعيين محامين للدفاع عن المتهمين الذين يحاكم أربعة منهم غيابيا بمن فيهم المواطن الأردني أبو مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم القاعدة فى العراق.
 
واعتبرت السلطات الشبكة المفترضة الأخطر في تاريخ الأردن واتهمتها بمحاولة شن أول هجوم كيماوي في البلاد على أهداف تضم رئاسة الوزراء والإدارة العامة للمخابرات والسفارة الأميركية.
 
وتضمنت لائحة الاتهام التي وجهت للمتهمين في وقت سابق سبع تهم أهمها "المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية وحيازة مواد مفرقعة بدون ترخيص قانوني بقصد استعمالها على وجه غير مشروع وتصنيع مواد مفرقعة دون ترخيص قانوني والانتساب إلى جمعية غير مشروعة(كتائب التوحيد)" وهى تهم تصل عقوبتها إلى الإعدام.
 
كما تضمنت لائحة الاتهام أسماء المتهمين في التنظيم وأبرزهم عزمي عبد الفتاح يوسف الجيوسي الذي بث التلفزيون الأردني اعترافات له في شهر أبريل/نيسان الماضي بأنه والمتهمين الآخرين كلفوا بشن هجمات داخل الأردن من قبل أبو مصعب الزرقاوي.
 
وأوضحت لائحة الاتهام أن الجيوسي الذى غادر الأردن إلى أفغانستان عام 1999 اعترف بأنه تلقى تدريبه في منطقة هرات في أفغانستان لحساب الزرقاوي وتلقى دورات متفجرات وسموم.
 
وقالت السلطات الأردنية إنها أحبطت مخطط المجموعة من خلال وضع اليد على أربع شاحنات محملة بالمتفجرات، واعتقال المتورطين الذين قتل منهم أربعة بوقت لاحق في تبادل لإطلاق النار مع رجال الأمن في المكان الذي كانوا يختبئون فيه في إحدى ضواحي عمان الشرقية.



ـــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت
 
المصدر : الجزيرة