جنبلاط مشاركا في مؤتمر المعارضة (الفرنسية)

أطلقت فصائل من المعارضة المسيحية والإسلامية في لبنان اليوم برنامج عمل مشترك يندد بما وصفته بالوصاية السورية على لبنان ويطالب باستقالة حكومة عمر كرامي.

وعقد ممثلون عن لقاء قرنة شهوان والحزب التقدمي والتيار الذي يتزعمه العماد ميشال عون وحركة اليسار الديمقراطي اجتماعا في بيروت, أعلن خلاله برنامج هذه القوى للعمل المشترك.

وقال رئيس المنتدى الديمقراطي حبيب صادق وهو يتلو نص البرنامج إن قوى المعارضة تعتبر أن السبيل الوحيد لقيام سلطة فاعلة وجديرة بالاحترام هو في إعادة الاعتبار لحق اللبنانيين في اختيار سلطتهم عبر إجراء انتخابات نيابية حرة ونزيهة, واستعادة اللبنانيين حقهم في إدارة شؤونهم بأنفسهم, في إطار دولة حرة ديمقراطية سيدة مستقلة.

وقال البيان إن الحكومة الحالية التي يترأسها عمر كرامي تعمل على تقسيم اللبنانيين, ودعا إلى استقالتها وتأليف حكومة حيادية من شخصيات مستقلة "تتولى منع الأجهزة الأمنية السورية وملحقاتها اللبنانية من التدخل في الحياة السياسية".

المصدر : الفرنسية