كشف هويات سعوديين شاركوا بهجوم القنصلية الأميركية
آخر تحديث: 2004/12/11 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/11 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/29 هـ

كشف هويات سعوديين شاركوا بهجوم القنصلية الأميركية

حراسة مشددة على مبنى القنصلية الأميركية (الفرنسية)


أعلنت وزارة الداخلية السعودية اليوم أن أربعة من المشاركين في الهجوم على القنصلية الأميركية في جدة أمس هم من الجنسية السعودية, فيما قررت الولايات المتحدة إغلاق مكاتبها الدبلوماسية مؤقتا.
 
وكشف البيان عن أسماء ثلاثة من المهاجمين في حين امتنع عن تحديد هوية الرابع لأسباب تتعلق بالمصلحة العامة على حد قول البيان. والثلاثة هم فايز بن عواد الجهني وعيد بن دخيل الله الجهني وخالد بن حامد الحازمي.
 
والمهاجمون الثلاثة ليسوا ضمن قائمة المطلوبين الرئيسيين الـ26, والذين صدرت بحقهم مذكرة توقيف.
 
ووفق التحقيقات التي أجرتها السلطات السعودية لمعرفة كيف نجح المهاجمون في اختراق دفاعات القنصلية قال مصدر في وزارة الداخلية إن المهاجمين ألقوا قنابل متفجرة على إحدى البوابات لحظة دخول سيارة تابعة للقنصلية وتمكنوا من الدخول إلى محيط القنصلية.
 
وأضاف المسؤول أن المهاجمين حاولوا إحراق أحد المباني قبل تدخل قوات الأمن السعودية التي قالت إنها تمكنت من قتل ثلاثة منهم وجرح اثنين توفي أحدهما في وقت لاحق. كما قتل خمسة موظفين أجانب.
 
من جانبها أعلنت السلطات الأميركية إغلاق سفارتها بالرياض وقنصليتيها في الظهران وجدة لمدة يومين. وحثت السفارة المواطنين الأميركيين في السعودية على اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر.
 
وأشار مسؤولون في وزارة الخارجية الأميركية إلى أن الهجوم كان مخططا له بشكل محكم. وأوضح ريتشارد أرميتاج نائب وزير الخارجية "من الواضح أن هؤلاء الإرهابيين راقبوا إجراءاتنا لبعض الوقت".
 
تنظيم القاعدة
من جانبه تبنى تنظيم القاعدة في العربية السعودية الهجوم على مبنى القنصلية الأميركية شديدة التحصين في جدة.
 
وقال تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب وهو جناح القاعدة بالسعودية في بيان على الإنترنت، إن الهجوم أسفر عن مقتل تسعة أشخاص بالقنصلية بينهم أميركيان إضافة إلى عشرات المصابين.
 
وفي أول رد فعل له على العملية، قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن الهجوم الذي استهدف القنصلية يؤكد استمرار تحركات من وصفهم بالإرهابيين في المنطقة بهدف إجبار الأميركيين على مغادرتها.
   
المصدر : وكالات