جنود أميركيون ينقلون مصابا في نقالة طبية (الفرنسية)

قتل ثلاثة مدنيين وجرح خمسة آخرون ببغداد في هجوم بقذائف الهاون على مقر للحرس الوطني بمنطقة الوزيرية شمال العاصمة قرب مقر السفارة الإيطالية.

كما لقي مواطنان عراقيان مصرعهما وأصيب ثالث بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت قافلة عسكرية أميركية في منطقة الدورة، وأسفر الهجوم عن إصابة جنديين أميركيين.

وفي مدينة الموصل شمال بغداد أصيب عدد من العراقيين بجروح اليوم لدى انفجار سيارة ملغومة وسط سوق مزدحم بالمدينة.

وقال مصدر في الشرطة العراقية إن الانفجار وقع في سوق للفواكه والخضار شرق المدينة. كما ذكر ضابط أميركي أن الانفجار الذي وقع قبل الظهر بقليل أوقع جريحين مدنيين.

كما أصيب عراقي بجروح طفيفة اليوم في انفجار سيارة مفخخة لدى مرور قافلة أميركية في الحي الزراعي بشمال المدينة قبل ظهر اليوم.

امرأة تبكي أحد قتلى انفجار بغداد(رويترز)

وكانت مدينة سامراء بشمال بغداد قد شهدت هجمات شنها مسلحون على مركز للشرطة استولوا بعدها على ما فيه من أسلحة ثم دمروا المركز. وتبادل المهاجمون إطلاق النيران مع القوات الأميركية وقوات الحرس الوطني، مما أسفر عن مقتل خمسة عراقيين على الأقل واستقالة قائد شرطة المدينة طالب شامل السامرائي.

وفي مدينة الرمادي غرب بغداد قتل ثلاثة أشخاص في اشتباك بين مسلحين والقوات الأميركية.

وأفاد شهود عيان أن عددا من المسلحين في المدينة تمكنوا من إحراق مدرعة أميركية عند المدخل الغربي للمدينة، بينما أحرقت سيارات تابعة للشرطة العراقية وسط المدينة.

وإلى الجنوب من بغداد اعتقل الحرس الوطني مساء أمس أحمد العقابي مسؤول مكتب الصدر قرب كربلاء وذلك بعد ثلاثة أسابيع من اعتقال ممثل الصدر في المنطقة نفسها كما أكد مصدر من التيار الصدري.

وكان الحرس الوطني قد اعتقل في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي الشيخ كاظم الشافعي ممثل السيد الصدر في منطقة الحسينية غداة اعتقال مسؤول في مكتب الصدر بمدينة النجف.

مسألة الانتخابات

إياد علاوي في موسكو (رويترز)
وإثر تصريحات رئيس الوزراء العراقي المؤقت إياد علاوي بتمديد فترة إجراء الانتخابات من أسبوعين إلى ثلاثة, أعربت وزارة الداخلية العراقية عن تأييدها للاقتراح.

غير أن الناطق باسم المفوضية العليا للانتخابات فريد أيار قال إن المفوضية لم تبلغ رسميا بأي فكرة من أي جهة تتعلق بمسار العملية الانتخابية"، مشيرا إلى أن مثل هذه الاقتراحات "يحتاج إلى دراسة وتدقيق".

وعلى صعيد القوات الأجنبية في العراق أعلن مصدر رسمي ياباني أن حكومة رئيس الوزراء الياباني المحافظ جونيشيرو كويزومي قررت اليوم تمديد مهمة قواتها في العراق لعام واحد كما كان متوقعا.

ويشارك نحو 600 جندي ياباني منذ شباط/ فبراير الماضي في مهمة "غير مقاتلة" بالسماوة, المدينة الشيعية التي تشهد هدوءا نسبيا وتقع على مسافة 250 كلم جنوب شرق بغداد.

وتأتي هذه التطورات مع الإعلان عن الزيارة المفاجئة التي يقوم بها وزير الدفاع البريطاني جيف هون للعراق، حيث التقى مع أفراد من القوات البريطانية المتمركزة بجنوب العراق.

كما تفقد رئيس كوريا الجنوبية روه مو هيون في زيارة مفاجئة أفراد قوات بلاده البالغ عددهم 3600 جندي متمركزين في شمال العراق.

المصدر : وكالات