أكد ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز أمس أن قوات الأمن أحبطت هجوما كان مخططا ضد دولة مجاورة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية إن الأمير عبد الله قال لدى اجتماعه  بمسؤولين سعوديين كبار في مدينة جدة، إنه تم إلقاء القبض على عضو من "الفئة الضالة أقر بأنه كان يريد أن يعمل أشياء ببلد شقيق جار لنا"، دون أن يحدد الدولة المستهدفة.
 
يذكر أن السعودية تخوض معركة عنيفة ضد معارضين إسلاميين يشتبه في تعاطفهم مع تنظيم القاعدة الذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم الذي خلف أكثر من 100 قتيل وجرح المئات في شهر مايو/أيار العام الماضي.
 
الجدير بالذكر أن هناك العديد من المقاتلين السعوديين توجهوا إلى العراق لمقاتلة القوات الأميركية هناك.  

المصدر : الفرنسية