تأكيد موعد انتخابات العراق مع استمرار التدهور الأمني
آخر تحديث: 2004/11/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/10 هـ

تأكيد موعد انتخابات العراق مع استمرار التدهور الأمني

العثور على جثث تسعة جنود عراقيين بالموصل أمس السبت (الفرنسية)

دخلت العملية السياسية في العراق منعطفا جديدا مع الإعلان رسميا اليوم عن موعد الانتخابات العامة التي سيتم وفقها اختيار برلمان انتقالي يتولى المصادقة على حكومة جديدة والإشراف على صياغة دستور دائم.

وأعلن المتحدث باسم اللجنة الانتخابية فريد أيار الموجود في بيروت أن موعد الانتخابات العامة في العراق حدد في 30 يناير/كانون الثاني 2005.

ولم يقدم المتحدث أية تفصيلات عن الموضوع مع العلم أن الموعد الذي حدد سابقا للانتخابات كان في 27 يناير.

وبات تنظيم الانتخابات نقطة خلاف واضحة بين العراقيين خصوصا بعد الهجوم الأميركي الأخير على الفلوجة حيث تصر المراجع الشيعية و20 حزبا سياسيا على تنظيمها في موعدها, وتعارضها هيئة العلماء المسلمين السنية فيما يطالب الحزب الإسلامي السني الذي كان مشاركا في مجلس الحكم والحكومة بتأجيلها لستة أشهر.



جثث في الموصل

قوات عراقية وأميركية تنقل جثث الضحايا (الفرنسية)
ميدانيا أكد بيان للجيش الأميركي العثور على جثث تسعة جنود عراقيين  بمدينة الموصل، فيما انفجرت سيارة مفخخة أثناء مرور دورية أميركية جنوب بغداد دون أن يتم الإعلان عن وقوع خسائر.

وأوضح البيان أن قوات أميركية عثرت أمس السبت على الجنود العراقيين التسعة في وسط المدينة التي هاجم فيها مسلحون قوات الشرطة العراقية الأسبوع الماضي واحتلوا مراكزها. وأفاد البيان أيضا بأن كلا من الضحايا أصيب بعيار ناري في مؤخرة الرأس, دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وعثرت القوات الأميركية كذلك اليوم على جثة عاشرة لمدني في الموصل وأكدت أنه ليس هناك ما يربط الجثة بقوات الأمن.

وكانت جماعة أنصار السنة قد عرضت أمس شريط فيديو على موقعها على الإنترنت يوضح ملثما يقتل بالرصاص شخصين آخرين في الرأس من الخلف موضحة أنها قتلت كرديين من الحزب الديمقراطي الكردستاني المتحالف مع الحكومة لتقديمهما معلومات استخبارات للقوات الأميركية في الموصل.

 مجزرة الرمادي
في هذه الأثناء ارتكبت القوات الأميركية في الرمادي مجزرة ذهب ضحيتها سبعة عراقيين بالإضافة إلى خمسة آخرين أصيبوا بجراح.

مداهمات أميركية لمنازل في الرمادي (الفرنسية) 
وذكر ضابط في الشرطة العراقية في الرمادي (110كلم غرب بغداد) أن القوات ألأميركية أطلقت عشرات الطلقات على حافلة أثناء مرورها أمام مبنى حكومي في حي الأندلس السبت.

وأفاد شهود بأن اشتباكات كانت قد اندلعت في المدينة بين مسلحين والقوات الأميركية قبل قليل من مرور الحافلة وأن بين القتلى سيدة في الستين من عمرها.

ولم يصدر تعليق أميركي على الموضوع، فيما أشارت مصادر في مستشفى الرمادي إلى أنها تسلمت جثثا لتسعة أشخاص بالإضافة إلى خمسة جرحى.

من جهة ثانية أعلن اليوم عن العثور على جثة مقطوعة الرأس للمقاول العراقي علاء جواد -الذي يعمل مع القوات الأميركية- في مدينة بلد.

وفي أحدث التطورات في الفلوجة ذكرت مصادر إخبارية للجزيرة أن عبوة ناسفة انفجرت اليوم في آلية عسكرية أميركية على الطريق القديم المؤدي الى المدينة مما أدى الى إعطاب الآلية وإصابة عدد من جنودها بجراح.

ونظمت القوات الأميركية بعد العملية التي تشير إلى اٍستمرار المقاومة بالمدينة حملة تفتيش اعتقلت خلالها خمسة عراقيين وصادرت ثلاث سيارات مدنية.



المصدر : الجزيرة + وكالات