الأكراد يعزون الفلسطينيين بوفاة عرفات
آخر تحديث: 2004/11/18 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/18 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/6 هـ

الأكراد يعزون الفلسطينيين بوفاة عرفات

الأكراد يرون تشابها بين نضال الفلسطينيين ونضالهم (الفرنسية)
أحمد الزاويتي-أربيل
أصدر البرلمان الكردي في العراق برقية تعزية باسم الشعب الكردي بوفاة الرئيس الراحل ياسر عرفات، معتبرا أنه الزعيم الذي قاد شعبه في مختلف الظروف الصعبة من أجل الوصول إلى أهدافه وتشكيل دولته، "وهو الذي قل نظيره في هذا العالم من حيث الشجاعة والحكمة" وتجاوز العوائق ومواجهة الصعوبات في سبيل خدمة قضيته.

وذكرت البرقية أن الشعب الكردي يشارك شقيقه الفلسطيني في مصابه الأليم هذا، حيث اعتبره مصابا لكل شعوب المنطقة.

وقد نشرت جريدة "خبات" لسان حال الحزب الديمقراطي الكردستاني، نص البرقية في زاوية مجللة بالسواد في صدر صفحتها الأولى, تعبيرا عن الحزن على فقدان عرفات.

وكانت الصحافة الكردية غطت مختلف مراحل مرض عرفات وما واكبها منذ دخوله المستشفى في باريس حتى مواراته الثرى في رام الله بفلسطين.

وعرضت الصحف كذلك تاريخ الرجل الذي نظر إليه الشارع الكردي بطريقه مختلفة عن القيادات العربية الأخرى، فاعتبره النموذج القيادي الذي لم يتنازل عن مطالب شعبه.

وقد بعثت الأحزاب الكردية كذلك برقيات تعزية مماثلة بوفاة عرفات. ووصفته برقية للمكتب السياسي للاتحاد الإسلامي الكردستاني بـ"الرئيس الشهيد" الذي ركز على المشترك العظيم بين الشعبين الفلسطيني والكردي من خلال قوة الأخوة الكردية العربية مستنبطا نموذج صلاح الدين الأيوبي الذي تفانى من أجل فلسطين والأقصى.

واعتبر المراقبون أن الاهتمام الكردي بوفاة عرفات وبالقضية الفلسطينية، مرتبط بـ "أوجه التشابه بين قضيتهم والقضية الفلسطينية".

ومعلوم أن المناهج الداخلية للأحزاب الكردية تشير إلى القضية الفلسطينية باحترام وإيجابية، كما أن الرئيس الراحل عرفات والقيادة الفلسطينية أبدوا بالمقابل اهتماما بقيادات الأحزاب الكردية عندما كانت خارج العراق.

ــــــــــــ
الجزيرة نت 

المصدر : الجزيرة