لا اعتقالات على خلفية فرضية دس السم لعرفات
آخر تحديث: 2004/11/14 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/14 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/2 هـ

لا اعتقالات على خلفية فرضية دس السم لعرفات

منير عتيق-عمان
عزام الأحمد
أكدت السلطة الفلسطينية عدم قيامها بأي اعتقالات أو تحقيقات مع أي فلسطيني على خلفية شكوكها في احتمال دس سم في طعام الرئيس ياسر عرفات إلى تدهور حالته الصحية بشكل مفاجئ.
 
وقال وزير الاتصالات الفلسطيني عزام الأحمد للجزيرة نت إن دس السم مازال فرضية بانتظار إثباتها أو نفيها من قبل فريقه الطبي الفرنسي المشرف على علاجه في مستشفى بيرسي العسكري بباريس.
 
وأكد أن السلطة الفلسطينية تتعامل مع هذا الموضوع بمنتهى المسؤولية ولا تنطلق في معالجتها إلا من الحقيقة وعلى ضوئها ستتصرف.

وكان رئيس الحكومة الفلسطينية أحمد قريع أبلغ الصحفيين في وقت سابق أن السلطة الفلسطينية لا تستبعد أن يكون عرفات تعرض لدس السم، وذلك بعد استبعاد الفريق الطبي الفرنسي إصابة عرفات بالسرطان.

كما رجح مسؤولون وأعضاء في المجلس التشريعي الفلسطيني تعرض الرئيس عرفات لسم مقصود أثر على صفائح الدم في جسمه.
 
واستند أولئك المسؤولون في ترجيحهم لفرضية دس السم نظرا لتعرض عرفات لأكثر من محاولة اغتيال عن طريق دس السم إلا أنه نجا منها كما نجا من أكثر من عشر محاولات اغتيال إسرائيلية فاشلة، بالإضافة للتدهور المفاجئ لصحته.

على صعيد آخر قال الأحمد إن السلطة الفلسطينية ستجري انتخابات رئاسية لاختيار رئيس فلسطيني في حال غيب القدر ياسر عرفات، منوها بأن القانون الفلسطيني ينص على تولي رئيس المجلس التشريعي مهمات الرئيس بالوكالة مدة 60 يوما وإجراء انتخابات رئاسية خلال هذه المدة.
  



ــــــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت
المصدر : الجزيرة