ستة شهداء والعدوان الإسرائيلي يتصاعد في غزة
آخر تحديث: 2004/10/5 الساعة 09:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/5 الساعة 09:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/21 هـ

ستة شهداء والعدوان الإسرائيلي يتصاعد في غزة

تشييع شهيد فلسطيني في غزة (الفرنسية)

استشهد خمسة فلسطينيين على الأقل في العملية العسكرية الإسرائيلية شمال قطاع غزة حيث يتعرض مخيم جباليا لمجزرة حقيقية منذ مساء الثلاثاء الماضي.

فقد استشهد ثلاثة فلسطينيين وجرح أكثر من 20 آخرين في قصف جديد لمروحية إسرائيلية للمخيم. وسقطت القذيفة التي أطلقتها المروحية قرب منزل في شارع السكة شرق المخيم. وقال مراسل الجزيرة نت إن اثنين من الشهداء من كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) والثالث من كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

وفي وقت سابق استشهد اثنان من كتائب القسام في غارة جوية على المخيم. وأفادت مصادر طبية أن أحدهما جهاد أبو الجبين.

وأعلنت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن فلسطينيا على الأقل استشهد اليوم في هجوم على معبر بيت حانون (إيريز) الذي يفصل بين إسرائيل وقطاع غزة.

وذكرت المصادر الإسرائيلية أنها منعت عملية فدائية كانت تستهدف القوات الإسرائيلية في المعبر وأنها اعتقلت اثنين آخرين، بينما تؤكد المصادر الفلسطينية أن المعتقلين من عناصر الأمن الفلسطيني.

وقد شيع الآلاف في مخيم جباليا وغزة عددا من الشهداء الذين سقطوا في الاجتياح الإسرائيلي وسط هتافات تدعو للرد على المجازر الإسرائيلية.

وبذلك يرتفع عدد الشهداء الفلسطينيين بغزة إلى نحو 45 منذ بدء العملية العسكرية التي أطلقت عليها إسرائيل اسم "أيام العقاب" والتي تهدف إلى تصفية عناصر المقاومة ووقف إطلاق صواريخ القسام.

الاحتلال دفع بعشرات الدبابات إلى قطاع غزة (الفرنسية)
تعزيزات إسرائيلية
وقد دفعت قوات الاحتلال بتعزيزات جديدة إلى شمال قطاع غزة صباح اليوم لتوسيع هجومها حيث توغلت عشرات الدبابات والعربات المدرعة في القطاع. ووصف متحدث باسم حماس الاجتياح بأنه حرب إسرائيلية شاملة ضد الفلسطينيين وتعهد بتصعيد عمليات المقاومة، مشيرا إلى أن الشعب الفلسطيني لن يستسلم.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد أعطى الضوء الأخضر لشن هجوم موسع على قطاع غزة وصفه المراقبون بأنه إعادة احتلال للمناطق الشمالية من القطاع لوقف إطلاق صواريخ القسام.

وذكرت المصادر الإسرائيلية أن العملية غير محددة المدة وتهدف إلى وقف إطلاق صواريخ القسام بتصفية عناصر المقاومة وإقامة منطقة عازلة تجعل المناطق الإسرائيلية بعيدا عن مجال هذه الصواريخ.

وقال مسؤول إسرائيلي إن القوات الإسرائيلية لن تترك قطاع غزة تحت وابل من صواريخ القسام، في إشارة واضحة إلى خطط شارون لضرب المقاومة قبل تنفيذ خطة الانسحاب أحادي الجانب من قطاع غزة.

إضراب عام
في هذه الأثناء عم الإضراب الشامل مدن وقرى 1948 في إسرائيل في ذكرى استشهاد 13 من فلسطينيي 48 برصاص الشرطة الإسرائيلية أثناء تظاهرة تضامن مع انتفاضة الأقصى بعد أيام من اندلاعها يوم 28 سبتمبر/ أيلول 2000.

وشملت فعاليات الإضراب تظاهرة حاشدة في مدينة سخنين وإزاحة الستار عن نصب تذكاري بمدينة الناصرة لتخليد ذكرى الشهداء بحضور جمهور كبير وأهالي الشهداء ورئيس وأعضاء لجنة المتابعة العربية وعضوي الكنيست محمد بركة وعصام مخول.

ويحتج فلسطينيو 1948 على رفض الحكومة الإسرائيلية تحمل المسؤولية عن استشهاد هؤلاء أو تقديم المسؤولين إلى المحاكمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات