مواصلة سقوط الشهداء بنيران الاحتلال في مخيم جباليا (رويترز)

أصيبت مستوطنة إسرائيلية بجروح في أحدث هجوم بالصواريخ أطلقته المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة على بلدة سديروت داخل الخط الأخضر.

وقال عمال الإنقاذ إن أحد الصاروخين وقع بالقرب من كلية في البلدة، فيما استقر الآخر بجانب ناد رياضي، وتأتي هذه الهجمات الفلسطينية بالرغم من الهجمة العنيفة التي تنفذها قوات الاحتلال داخل القطاع بهدف إنهاء الهجمات الصاروخية الفلسطينية.

مع بدء اليوم السادس لأوسع عملية عسكرية لقوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة منذ اندلاع الانتفاضة قبل أربع سنوات، ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين إلى خمسة بعد استشهاد مواطن قبل قليل بنيران دبابة إسرائيلية.

ونقل مراسل الجزيرة نت عن شهود عيان أن الشهيد في العشرينات من عمره، وأنه لم يكن مسلحا وكان يمشي على بعد 10 أمتار من الدبابات، مشيرين إلى أن قوات الاحتلال تركت الشهيد ينزف نحو نصف ساعة قبل أن تسمح لطواقم الإسعاف بالاقتراب منه.

وكان أربعة مسلحين فلسطينيين قد استشهدوا بقذيفة دبابة في منطقة فلفل شمال بيت لاهيا فجر اليوم، وأوضح المراسل أن الاحتلال مازال يمنع سيارات الإسعاف من نقل جثة أحد الشهداء الأربعة.

وأكد الناطق باسم حماس مشير المصري للجزيرة نت أن الشهداء الأربعة تابعين لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري للحركة، موضحا أن شقيقه فارس المصري أحد القادة الميدانيين في الكتائب من بين الشهداء.

وفي إطار التصعيد الإسرائيلي الذي يأتي ضمن عملية عسكرية أطلق عليها الاحتلال اسم "أيام الندم" أعلنت مصادر طبية فلسطينية إصابة عضوين من كتائب القسام وامرأة بجروح إثر قصف بعد منتصف ليل الأحد بالصواريخ نفذته مروحية هجومية إسرائيلية في منطقة الشجاعية شرقي مدينة غزة.

تعنت إسرائيلي

إسرائيل تتجاهل النداءات الدولية (الفرنسية)
وبالرغم من النداءات الدولية والعربية لإسرائيل لوقف هجماتها ضد الشعب الفلسطيني أعلن رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال موشيه يعالون أن عمليات الاحتلال سوف تستمر في القطاع لأسابيع وليس لأيام.

ويأتي هذا الموقف الإسرائيلي المتصلب رغم مطالبة أمين عام الأمم المتحدة كوفي أنان إسرائيل بإنهاء عمليتها العسكرية في قطاع غزة والمستمرة منذ مساء الثلاثاء.

من جانبه دعا التشريعي الفلسطيني في جلسته الطارئة برام الله جميع القوى والفصائل الفلسطينية إلى قطع الطريق على المخططات الإسرائيلية وعدم منح إسرائيل الذرائع لمواصلة العدوان في ما يمكن اعتباره مطالبة ضمنية بوقف إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل.

وأكد البيان الصادر عن الاجتماع حق الشعب الفلسطيني المشروع في مقاومة الاحتلال، ولكنه أكد ضرورة وضع هذه المقاومة في إطار إستراتيجية وطنية تغلب باستمرار المصلحة الوطنية العليا.

المصدر : الجزيرة + وكالات