استشهاد خمسة فلسطينيين في عملية إسرائيلية بنابلس
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:49 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:49 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

استشهاد خمسة فلسطينيين في عملية إسرائيلية بنابلس

الفلسطينيون يشيعون شهداء كتائب الأقصى في جنين (الفرنسية-أرشيف)
 
قال شهود عيان إن خمسة مسلحين فلسطينيين استشهدوا برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي في توغل عسكري بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية.
 
وقال مراسل الجزيرة إن من بين الشهداء نشطاء في كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وأحد كوادر الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.
 
وأضاف المراسل أن قوة إسرائيلية معززة بالدبابات والمروحيات الحربية توغلت داخل المدينة وقصفت مبنى بعد محاصرته بدعوى وجود عدد من المطلوبين يختبئون فيه.
 
وأكد مسؤول عسكري إسرئيلي عملية التوغل، مشيرا إلى أن العملية لا تزال متواصلة رافضا تأكيد استشهاد الخمسة.
 
وتأتي عملية الاغتيال بعد يومين من استشهاد ثلاثة نشطاء فلسطينيين من بينهم قائد بارز في كتائب الأقصى بصاروخ أطلقته مروحية إسرائيلية على سيارتهم في مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.
 
من جانب آخر أصيب فلسطيني بجروح مساء أمس في تبادل لإطلاق النار مع جنود إسرائيليين في جنوب  قطاع غزة على الحدود مع مصر. كما توغلت مدرعات قوات الاحتلال في منطقة جنوب غزة لجرف عدد من الأراضي حسب مصدر أمني فلسطيني.
 
تعويضات للمستوطنين
وفي هذا السياق أقرت الحكومة الأمنية الإسرائيلية مشروع قانون لدفع تعويضات لمستوطني قطاع غزة الذين سيتم إجلاؤهم في إطار خطة رئيس الوزراء أرييل شارون للانسحاب من غزة وتفكيك المستوطنات.
 
وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن مشروع القانون حاز أمس على تأييد تسعة أعضاء ومعارضة صوت واحد هو وزير الشؤون الاجتماعية زفولون أورليف من الحزب الوطني الديني.

وينص مشروع القانون الذي اعتمد خلال جلسة صاخبة على تقديم دفعة مقدمة تقدر بثلث قيمة المساكن التي يخليها المستوطنون الذين يوافقون على المغادرة طوعا.
وبموجب القرار ستحصل كل عائلة من المستوطنين على تعويض بقيمة 200 إلى 300 ألف دولار من أصل 680 مليون دولار خصصتها الحكومة لتعويض المستوطنين.

ويشكل تصويت الحكومة الأمنية على مشروع القانون الذي سيعرض في مرحلة ثانية على البرلمان, المرحلة الأولى الملموسة لخطة شارون التي تنص على إزالة المستوطنات من قطاع غزة فضلا عن أربع مستوطنات صغيرة معزولة في شمال الضفة الغربية.

 وكان الحزب الوطني الديني (المفدال) هدد بالانسحاب من الائتلاف الحاكم إذا صوت البرلمان لصالح خطة الانسحاب من غزة أو مشروع قرار يقضي بتعويض المستوطنين في إطار خطة لإخلاء مستوطنات غزة.
المصدر : الجزيرة + وكالات