مقتل متعاون مع الاحتلال بهجوم على سجن غزة
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

مقتل متعاون مع الاحتلال بهجوم على سجن غزة

شرطي فلسطيني يحرس في نقطة المراقبة بالسجن الرئيسي بغزة (أرشيف)

ألقى شرطي فلسطيني قنبلة يدوية داخل زنزانة للمتهمين بالتعاون مع إسرائيل في سجن السرايا المركزي في غزة صباح اليوم مما أسفر عن وقوع عدد من الإصابات.

وقال مراسل الجزيرة نت في غزة نقلا عن مصادر طبية قولها إن الهجوم أسفر عن وفاة سجين سريريا وإصابة سبعة معتقلين بجروح وحروق بينهم اثنان في حالة الخطر.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن الهجوم استهدف -على ما يبدو- وليد حمدية المتهم بالتخابر مع إسرائيل والمعتقل منذ ثماني سنوات والذي أصيب بحسب تلك المصادر بجروح خطيرة.

ويأتي الانفجار في سجن غزة في ظل حالة من الفوضى والانفلات الأمني شهدها القطاع في الأيام الماضية وقعت فيها حالة خطف مسؤولين أمنيين وأضرمت النار في مراكز للشرطة والمخابرات من قبل جماعات تطالب بالإصلاح واجتثاث الفساد في السلطة الفلسطينية.

شهيدة بخان يونس
وفي وقت متأخر من مساء أمس قتلت قوات الاحتلال امرأة فلسطينية أثناء عملية توغل في الجانب الغربي من خان يونس جنوب قطاع غزة قبل أن تنسحب لاحقا.

وقال مراسل الجزيرة نت إن قوات الاحتلال هدمت ستة منازل وقامت بتجريف مساحات واسعة من الأراضي بالجرافات التي رافقتها الدبابات والمروحيات أثناء التوغل.

ونقل المراسل عن مصادر إسرائيلية قولها إن دبابة إسرائيلية أطلقت قذائفها على ثلاثة فلسطينيين كانوا يحاولون التسلل إلى مستوطنة بوغيت. ولم توضح هذه المصادر ما إذا كان المستهدفون قد أصيبوا أم لا.

كتائب العودة المؤيدة للرئيس عرفات تمنع اجتماع نابلس (رويترز)
الأوضاع الداخلية
ومن جهة أخرى أكدت مصادر في حركة فتح أنه أمكن الوصول إلى تسوية لإنهاء الأزمة التي فجرت العلاقات بين كتائب شهداء الأقصى والمخابرات الفلسطينية، غير أن تلك المصادر لم تكشف عن طبيعة هذه التسوية.

وقد شدد قائد كتائب شهداء الأقصى في جنين زكريا الزبيدي على أن إحراق مقر المخابرات في المدينة كان احتجاجا على تصرفات بعض المسؤولين في جهاز المخابرات وليس ضد الجهاز نفسه.

وشارك في المسيرة التي انطلقت في مخيم جنين نحو خمسة آلاف شخص يتقدمهم مئات المسلحين دعما لعرفات والمقاومة المسلحة وكتائب شهداء الأقصى.

من جهة أخرى علمت الجزيرة أن القيادة الفلسطينية أجرت تعيينات جديدة في قيادة جهاز الشرطة الفلسطينية بالضفة الغربية. وقد شملت هذه التعيينات إقالة عدد من مديري الشرطة ببعض المحافظات ونقل آخرين إلى محافظات أخرى.

وكان مسلحون من كتائب العودة التابعة لحركة فتح قد فتحو النار أمس على اجتماع لمسؤولين في الحركة كان مقررا عقده في مقر محافظة نابلس وخصص لبحث مسألة الفساد والأوضاع المتدهورة هناك.

المصدر : الجزيرة + وكالات