مقتل خمسة جنود أميركيين بالعراق ومانيلا تتمسك بموقفها
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

مقتل خمسة جنود أميركيين بالعراق ومانيلا تتمسك بموقفها

القوات الأميركية تتكبد مزيدا من الخسائر (الفرنسية)

أعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنوده وجرح آخر في انفجار قنبلة زرعت على جانب طريق بين بغداد والموصل أثناء مرور قافلة أميركية صباح اليوم.

وأوضح بيان عسكري أن الهجوم أسفر أيضا عن مصرع مدني عراقي. وأشار إلى أن القافلة العسكرية تعرضت إثر الانفجار لإطلاق نار من سيارة مسرعة، ورد الجنود على النيران وقتلوا سائق السيارة.

وكانت القوات الأميركية أعلنت في وقت سابق اليوم مقتل أربعة من مشاة البحرية الأميركية (المارينز) أمس في محافظة الأنبار غربي العراق. وأوضحت في بيان لها أن الجنود الأربعة قتلوا خلال قيامهم بما وصفها بعمليات تتعلق بحفظ الأمن، لكن بيانا عسكريا أميركيا عاد وأعلن أن الجنود قتلوا في حادث مروري.

في سياق متصل أعلنت جماعة التوحيد والجهاد -التي يعتقد أن أبو مصعب الزرقاوي يتزعمها- مسؤوليتها عن هجوم وقع الخميس الماضي في مدينة سامراء شمال بغداد، اعترفت القوات الأميركية أنه أسفر عن مقتل خمسة من قواتها وعراقيين اثنين.

وقالت الجماعة في بيان نشر على موقع إنترنت اليوم إن عدد القتلى أكبر بكثير مما أعلنه المسؤولون الأميركيون وقال البيان المؤرخ بالثامن من يوليو/تموز "يقدر عدد القتلى الأميركان بأكثر من خمسين قتيلا".

وفي إطار الجهود العراقية للسيطرة على الأوضاع الأمنية بحث برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي الوضع الأمني في العراق مع رئيس الوزراء السوري محمد ناجي عطري. وقال إن زيارته لدمشق ومحادثاته تهدف إلى التنسيق بين البلدين في المجال الأمني وخاصة ما سماه بحالات التسلل.

المظاهرات المؤيدة لصدام ازدادت بعد بدء محاكمته (الفرنسية-أرشيف)
تأييد لصدام
في غضون ذلك تظاهر نحو ألف عراقي في بعقوبة شمال شرق بغداد رافعين الأعلام العراقية أمام مبنى المحافظة وسط المدينة تأييدا للرئيس العراقي السابق صدام حسين.

وهتف المتظاهرون -الذين تقودهم مجموعة من الملثمين- بحياة صدام ونددوا بـ"الاحتلال الأميركي للعراق" وبحكومة إياد علاوي التي تشكلت الشهر الماضي.

وشهدت مدن بغداد وتكريت وسامراء والفلوجة مظاهرات مماثلة عقب ظهور الرئيس العراقي السابق على شاشات التلفزيون مطلع هذا الشهر في أول جلسات محاكمته بعد اعتقاله في ديسمبر/كانون الأول الماضي قرب مسقط رأسه في مدينة تكريت.

وفي هذا السياق قال الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إن سالم الجلبي رئيس المحكمة العراقية الخاصة المكلفة بمحاكمة صدام حسين سيزور إيران لاستلام وثائق تتعلق في ما يبدو بالشكوى التي أعدتها طهران ضد صدام حسين والتي تحمله مسؤولية شن الحرب على إيران عام 1980 واستخدام أسلحة كيميائية ضدها في هذه الحرب.

مظاهرات في مانيلا تطالب بإطلاق سراح الرهينة الفلبيني (الفرنسية)
موقف الفلبين
على صعيد آخر جددت الفلبين رفضها الانصياع لمطالب خاطفي الرهينة الفلبيني في العراق. وقالت وزيرة الخارجية الفلبينية ديليا ألبرت إن حكومتها متمسكة بسحب قواتها في الموعد المقرر لها في 20 أغسطس/آب المقبل.

وكانت الجماعة التي تحتجز الرهينة أنخيلو دولا كروز نفت أن تكون أفرجت عنه، حسب ما أُعلن في مانيلا.

المصدر : الجزيرة + وكالات