مقتل جندي إسرائيلي في هجوم للأقصى بنابلس
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

مقتل جندي إسرائيلي في هجوم للأقصى بنابلس

المقاومة تكبد الاحتلال خسائر في نابلس (الفرنسية-أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في فلسطين أن جنديا إسرائيليا قتل وأصيب آخران بجروح حالة أحدهما خطيرة في كمين استهدف دورية للاحتلال في مدينة نابلس بالضفة الغربية.

وقد تبنت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) الهجوم. وأوضح المراسل أن فلسطينيا استشهد أيضا عندما هاجم أفراد من المقاومة الفلسطينية قوات للاحتلال كانت تشن عملية اعتقالات في المنطقة.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية في نابلس إن 20 سيارة جيب عسكرية إسرائيلية تساندها مروحيتان توغلت في الجزء الغربي من المدينة في وقت مبكر اليوم، أعقبها تبادل لإطلاق النار قبل أن تحاصر تلك القوات مبنى مكونا من خمسة طوابق.

ويأتي الهجوم على قوات الاحتلال في نابلس بعد ساعات من استشهاد ناشطين فلسطينيين أثناء تبادل لإطلاق النار مع جنود الاحتلال في منزل بمدينة جنين في الضفة الغربية.

وقد حددت هوية أحد الشهيدين على أنه خالد الحاوي (25 عاما)، وادعت قوات الاحتلال أنه أحد القادة المحليين لكتائب شهداء الأقصى في جنين. وأضافت أنها جرحت وأسرت مقاتلا من كتائب شهداء الأقصى (18 عاما) للاشتباه بقتله مستوطنا خلال كمين قبل يومين.

وتفرض قوات الاحتلال حظر التجول على المدينة، وأفاد مراسل الجزيرة هناك بأن القوات الإسرائيلية تشن عملية عسكرية تركزت بشكل خاص في الحي الشرقي من جنين حيث انتشرت هذه القوات في طرقاتها وأزقتها وسط دوي إطلاق النيران.

توغل في غزة
في هذه الأثناء توغلت قوات للاحتلال تساندها دبابات ومروحيات على امتداد ممر رفح الحدودي مع مصر جنوبي قطاع غزة. وقال شهود عيان إن نحو 20 دبابة اصطفت في وقت مبكر اليوم خارج مخيم رفح للاجئين أطلقت إحداها قذيفة على المخيم.

الاحتلال يواصل عدوانه على الفلسطينيين بغزة (الفرنسية-أرشيف)
وأكدت قوات الاحتلال عمليتها في رفح، وزعم مصدر عسكري إسرائيلي أن الهدف من العملية هو البحث عن أنفاق تستخدم في تهريب السلاح عبر الحدود.

وسبق هذه العملية استشهاد فتى فلسطيني ( 14 عاما) وإصابة شخص آخر بجروح خطيرة جراء سقوط قذيفة أطلقتها قوات الاحتلال على مدينة خان يونس مساء أمس.

وجاء القصف الإسرائيلي عقب جرح مستوطن في مستوطنة نفيه دكاليم غرب خان يونس. وقالت كتائب شهداء الأقصى إن مقاتليها أطلقوا قذائف هاون إلى داخل المستوطنة المذكورة.

وفي حادث آخر ببلدة بيت حانون أصيب عدد من الفلسطينيين من عائلة واحدة بجروح طفيفة بسبب سقوط قذيفة صاروخية أطلقتها مجموعة فلسطينية على موقع إسرائيلي إلا أنها أخطأت هدفها.

اجتماع الرباعية
وجاء تصعيد الاحتلال لعملياته في الأراضي الفلسطينية قبل ساعات من اجتماع للمجموعة الرباعية للشرق الأوسط (الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا والأمم المتحدة) في القدس المحتلة المقرر اليوم.

وقال متحدث باسم المنظمة الدولية إن ممثلين عن المجموعة الرباعية سيجتمعون لمتابعة اجتماع سبق أن عقدوه في مدينة طابا المصرية قبل نحو أسبوعين. ويشارك في الاجتماع مساعد وزير الخارجية الأميركي للشرق الأوسط ديفد ساترفيلد.

قريع يترأس اجتماعا لحكومته في رام الله (الفرنسية)
واستبق رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع الاجتماع بالإعراب عن أمله في مضاعفة هذه اللقاءات ومتابعة ما يحصل على الأرض بهدف إحياء خارطة الطريق.

وأعلن قريع عقب الاجتماع الأسبوعي لحكومته في رام الله أن مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان سيصل إلى رام الله قبل نهاية هذا الشهر لإجراء مباحثات جديدة حول دور مصر بعد الانسحاب الإسرائيلي المحتمل من قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات