عزمي بشارة يضرب عن الطعام احتجاجا على الجدار
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:20 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

عزمي بشارة يضرب عن الطعام احتجاجا على الجدار

بشارة سيواصل الإضراب قدر ما يستطيع (الفرنسية)
بدأ النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي عزمي بشارة صباح اليوم إضرابا عن الطعام احتجاجا على استمرار الحكومة الإسرائيلية في بناء الجدار العازل في الضفة الغربية.

وقال بشارة -الذي يرأس التجمع الديمقراطي الوطني- في خيمة الاعتصام التي أقيمت على مقربة من الجدار إن هذه الخطوة تهدف إلى لفت الرأي العام العالمي والعربي والإسرائيلي إلى خطورة ما يجري والإشارة إلى الأضرار الجسيمة والمعاناة الفظيعة التي ينزلها الجدار بمئات آلاف الفلسطينيين.

وأضاف بشارة (48 عاما) متحدثا من قرية الرام عند الأطراف الشمالية للقدس المحتلة أنه لجأ إلى هذا الأسلوب بعد أن استنفذت كل الوسائل الممكنة لإيقاف العمل ببناء الجدار.

وأكد عضو الكنيست العربي سيواصل إضرابه عن الطعام "قدر ما يستطيع" جسديا, ولذلك فإنه سيمتنع عن حضور أي مناقشة في الكنيست حتى انتهاء الدورة الحالية نهاية الشهر الجاري.

وكانت المحكمة الإسرائيلية العليا أمرت في 30 يونيو/حزيران الماضي بتعديل مسار الجدار شمال القدس المحتلة مراعاة للحقوق الأساسية لنحو 35 ألف فلسطيني على حد قولها.

والجدار الذي تدينه الأسرة الدولية يتوغل في عمق الضفة الغربية, ويصفه الفلسطينيون بأنه "جدار فصل عنصري", في حين تدعي إسرائيل أنه يهدف إلى منع وقوع هجمات على الإسرائيليين.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية