المئات في سجون الجزائر يتقدمون للشهادات العليا
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/18 هـ

المئات في سجون الجزائر يتقدمون للشهادات العليا

أحمد روابة - الجزائر
أعلن بيان لوزارة العدل الجزائرية عن نجاح 151 سجينا في اختبارات الشهادة الثانوية العامة (البكالوريا) هذا العام من أصل 305 سجناء تقدموا لاجتياز امتحان دخول الجامعة.

ويوضح البيان أن أعلى نسبة نجاح بشهادة البكالوريا سجلت في سجن تازولت بمدينة باتنة شرقي الجزائر، حيث وصلت النسبة 81%، بفوز 81 سجينا من مجموع 107 ممتحنين، يليها سجن الحراش بالعاصمة بنسبة نجاح وصلت 51 %، وفوز 13 سجينا بالشهادة من أصل 22 تقدموا للامتحان.

ونجح 119 سجينا آخر بالشهادة الابتدائية من أصل 179 تلميذا مسجونا بالمؤسسات العقابية منها مؤسسات الأطفال الجانحين. وسجلت المؤسسة العقابية بتازولت أعلى معدلات النجاح في الشهادة الابتدائية.

وقد نجح فيها 66 مرشحا من مجموع 74 شاركوا في الامتحان، وتلتها المؤسسة العقابية بمدينة بسكرة جنوبي الجزائر بنسبة 86 % من الناجحين، ثم سجن الحراش الذي عرف نجاح 13 ممتحنا في الشهادة الابتدائية من مجموع 81 تقدموا للامتحان.

وقام بلعيز بتوزيع جوائز على الفائزين 268 في حفل نظم بالمناسبة في المؤسسة العقابية بالحراش.

ويسمح القانون الجزائري للسجناء بمتابعة الدراسة الجامعية للناجحين في البكالوريا عن طريق جامعة التكوين المتواصل المفتوحة للطلبة الذين لا تسعفهم ظروفهم الخاصة بحضور الدروس يوميا في فترات النهار، أو عن طريق ترخيص من وزارة العدل يسمح للطلبة بمتابعة الدروس بصفة عادية ثم يعودون بعد فترات الدراسة إلى المؤسسة العقابية.

كما تفتح المؤسسات العقابية للسجناء فرص التكوين المهني، وممارسة الحرف التي يجيدونها مقابل تشجيع مادي، وشهادات خبرة يستغلونها بعد فترة السجن بهدف إعادة إدماجهم في المجتمع.

وأكد الوزير أن هذه التدابير التي تعمل الجزائر على ترقيتها لصالح فئة السجناء أعطت ثمارها، وتسهم بشكل فعال في تقوية نسيج المجتمع، وفي الوقاية من الانحراف التي هي أجدى من العقاب في الكثير من الحالات.

_______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: