المعارك تجددت في النجف بعد تعثر جهود الوساطة (رويترز)

شنت القوات الأميركية هجوما جديدا على مواقع أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر بمدينة النجف في ساعة مبكرة من صباح اليوم، وقالت الأنباء إن طائرة عسكرية أميركية قصفت مواقع يسيطر عليها مقاتلو جيش المهدي.

وذكر شهود عيان أن القوات الأميركية اشتبكت مع مقاتلي جيش المهدي وسمع دوي الانفجارات وقذائف الهاون ونيران الأسلحة الرشاشة. كما تعرض مركز شرطة التدخل السريع شمالي مدينة النجف لهجوم بالقذائف الصاروخية, وشوهدت النيران تتصاعد من المركز ومحيطه.

جاء ذلك بعد أن واجهت المحادثات بشأن تسليم مفاتيح مرقد الإمام علي من أنصار مقتدى الصدر إلى مرجعية علي السيستاني صعوبات.

وأعلن أحمد الشيباني المتحدث باسم الصدر في تصريحات للصحفيين أن مقاتلي جيش المهدي سيواصلون حراسة المرقد بعد أي عملية تسليم وهو ما تعهدت حكومة علاوي بمنعه.

ويرفض مكتب السيستاني تسلم الضريح قبل أن يتحقق من عدم نقل أي ممتلكات منه خلال تحصن جيش المهدي به على مدى خمسة أشهر.

الاشتباكات استمرت في مدينة الصدر رغم الوجود الأميركي المكثف (الأوروبية)

معارك متفرقة
لم تقتصر المعارك بين جيش المهدي والقوات الأميركية على النجف، ففي الكوفة القريبة قال شهود عيان إن قوات أميركية اشتبكت مع مقاتلي جيش المهدي مما أسفر عن مقتل أربعة عراقيين.

وقال الشيخ خليل المالكي من مكتب الشهيد الصدر بمدينة البصرة إن قوات من مشاة البحرية الأميركية دخلت محافظة البصرة.

وعلمت الجزيرة أن مداخل مدينة الصدر ببغداد شهدت مساء أمس قصفا عنيفا استهدف أنصار الصدر.

واندلعت اشتباكات مسلحة بين عناصر تابعة لجيش المهدي والقوات الأميركية في حي الزهراء ومنطقة الفضيلية جنوب شرق بغداد، وقد أعقب ذلك قصف من قبل المروحيات الأميركية على مواقع داخل هذين الحيين.

كما استمرت الهجمات في أنحاء العراق مع انهيار الوضع الأمني، وأثار اعتقال الجيش الأميركي لقائد شرطة محافظة الأنبار اللواء جعدان محمد العلواني احتجاجا بين ضباط من شرطة مدينة الرمادي هددوا بالاستقالة.

وجاء توقيف مدير الشرطة بعد مقتل العقيد سعد سمير الدليمي مسؤول الشرطة الجنائية في الرمادي أثناء خروجه من منزله.

وعلمت الجزيرة أن جنديا من قوات الحرس الوطني العراقي قتل وأصيب خمسة آخرون بينهم ثلاثة مدنيين لدى انفجار عبوة ناسفة عند نقطة تفتيش في حي السكر بمدينة الموصل.

وأسفر الحادث عن تدمير ثلاث سيارات مدنية، وقام جنود تابعون للحرس الوطني العراقي مدعومين بقوات أميركية بمحاصرة المنطقة. ولقي جندي بولندي مصرعه وأصيب ستة آخرون في انفجار سيارة مفخخة قرب مدينة الحلة.

تأكيدات من مكتب الصدر بقرب الإفراج عن ميكا غارين (رويترز-أرشيف)

خطف الرهائن
وفي آخر تطورات عمليات خطف الرهائن بالعراق أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أمس أن صحفيين فرنسيين اختفيا في العراق.

وقالت الوزارة إن جورج مالبرونت الذي يعمل بصحيفة لو فيغارو وكريستيان شسنوت الذي يعمل براديو فرنسا الدولي -وهما يعملان معا غالبا ونشرا كتابا عن العراق العام الماضي- لم يحضرا إلى موقعهما منذ الخميس الماضي.

كما ذكر مصدر إيطالي أن الصحفي الإيطالي إنزو بالدوني الذي فقد مؤخرا على طريق النجف في العراق تعرض على الأرجح لعملية خطف قتل فيها سائقه.

وأعلن مكتب مقتدى الصدر أنه على اتصال بخاطفي الصحفي الأميركي ميكا غارين الذي خطف يوم 14 أغسطس/آب الجاري جنوب العراق، مؤكدا أنه قد يفرج عنه خلال يومين.

المصدر : الجزيرة + وكالات